31 كانون الثاني يناير 2017 / 18:51 / بعد 8 أشهر

المرشح الرئاسي الفرنسي فيون يواجه إدعاءات جديدة بشأن عمل زوجته

باريس 31 يناير كانون الثاني (رويترز) - ذكرت صحيفة لوكانار أنشينييه الفرنسية الأسبوعية الساخرة اليوم الثلاثاء أن زوجة المرشح الرئاسي الفرنسي فرانسوا فيون عملت مساعدة برلمانية له لفترة أطول مما اعترف بها وأنها تقاضت 331 ألف يورو عن ذلك الدور أكثر مما جرى الإبلاغ عنه في الأساس.

وفي مقال لها الأسبوع الماضي أخرج حملة فيون عن مسارها قالت لوكانار إن بينيلوب فيون حصلت على 500 ألف يورو في المجمل عن عملها لسنوات كمساعدة برلمانية لفيون ولخلفه لكنها لم تجد أي أثر لقيامها بأي عمل حقيقي.

واليوم الثلاثاء قالت لوكانار التي لها تاريخ من الكشف عن الفضائح في عالم السياسة الفرنسية إن بينيلوب فيون تقاضت أموالا أكثر مما كتبته في عددها الأسبوع الماضي إذ وصل إجمالي ما تقاضته إلى 831440 يورو (897456 دولار).

ونفى فيون ارتكاب أي مخالفات وقال إن عمل زوجته كان حقيقيا. وأبلغ محطة (تي.إف1) التلفزيونية الأسبوع الماضي أنها تقاضت راتبها اعتبارا من 1997.

وقالت لوكانار اليوم إنها عملت أيضا مساعدة برلمانية من 1988 إلى 2000.

ولم يؤكد فيون أو ينفي أرقام الأسبوع الماضي ولم يتسن الحصول على تعليق من فريقه على أحدث تقرير للوكانار. ولم تعلق زوجته المولودة في بريطانيا على الأمر مطلقا.

في غضون ذلك أظهر استطلاع للرأي اليوم أن أغلبية كبيرة من الناخبين الفرنسيين ليسوا مقتنعين بما قاله فيون للرد على هذه المزاعم.

وأظهر المسح الذي أجرته مؤسسة إيلابي لاستطلاعات الرأي لصالح تلفزيون (بي.إف.إم) أن 76 في المئة ليسوا مقتنعين بحجج رئيس الوزراء السابق.

أجري الاستطلاع على الإنترنت أمس الاثنين واليوم الثلاثاء على 974 شخصا.

اليورو يساوي 0.9270 دولار إعداد علي خفاجي للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below