1 شباط فبراير 2017 / 09:04 / بعد 10 أشهر

صانعو السياسات النقدية في اليابان يرفضون اتهامات ترامب بشأن تخفيض العملة

طوكيو أول فبراير شباط (رويترز) - انتقد واضعو السياسات النقدية في اليابان اليوم الأربعاء اتهام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبلادهم بالتلاعب بسعر صرف العملة وأكدوا على أن طوكيو تلتزم باتفاق لمجموعة العشرين يوجب الابتعاد عن التخفيض التنافسي لقيمة العملة.

وأخذ الدولار موقفا دفاعيا بعدما انتقد ترامب ومستشاره المعني بالتجارة بيتر نافارو كلا من الصين وألمانيا واليابان وقالا إن تلك الدول تخفض قيمة عملاتها ضد مصلحة الولايات المتحدة.

وحذر مسؤولون كبار في الحكومة اليابانية من الضرر الذي قد يلحقه ارتفاع الين باقتصاد البلاد الذي يعتمد على الصادرات وهبوا لاحتواء الضرر مع انخفاض الدولار إلى أدنى مستوى في شهرين أمام العملة اليابانية عند 112.08 ين يوم الثلاثاء في أعقاب تصريحات ترامب.

وقال كبير المتحدثين باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوجا للصحفيين ”ليس صحيحا مطلقا“ أن طوكيو تخفض قيمة الين للفوز بميزة تجارية غير عادلة.

أضاف سوجا -وهو من بين أكثر المساعدين المقربين لرئيس الوزراء شينزو آبي وصاحب دور بارز في السياسة الاقتصادية اليابانية- أن ”اليابان توجه سياستها (النقدية) بما يتماشى مع الاتفاقات التي أبرمتها دول مجموعتي العشرين والسبع. لن يكون هناك تغيير في ذلك الموقف.“

وقال سوجا إن اليابان ”ستسعى للتواصل عن كثب“ مع الإدارة الأمريكية الجديدة بشأن التجارة والأمور ذات الصلة بالاقتصاد والعملة.

كما قال ماساتسوجو آساكاوا كبير المسؤولين المعنيين بالعملة ونائب وزير المالية للشؤون الخارجية في تصريحات للصحفيين “مثلما قال محافظ بنك اليابان المركزي (هاروهيكو) كورودا مرارا وتكرارا تهدف السياسة النقدية اليابانية إلى الوصول إلى الغرض المحلي المتمثل في إنهاء الانكماش وهي لا تستهدف أسعار الصرف.

”إذا كان ترامب يتحدث عن تدخل في العملة فإن اليابان لم تفعل ذلك في الآونة الأخيرة.“

وتبنى بنك اليابان المركزي برنامجا ضخما لشراء الأصول في 2013 لاقى إشادة لتعزيزه أرباح المصدرين وتحسين المعنويات في مجال الأنشطة التجارية من خلال انخفاض الين.

وهبط الين 20 بالمئة أمام الدولار منذ ذلك الوقت لكنه ما زال بعيدا عن أدنى مستوياته التي سجلها في 2015 عندما بلغ 125 ينا للدولار.

وقال مصدر بارز في الحكومة اليوم الأربعاء إن وزير المالية الياباني تارو آسو سيشرح موقف الحكومة بشأن العملات والسياسة النقدية خلال اجتماع الأسبوع المقبل بين رئيس الوزراء شينزو آبي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال كويتشي هامادا أستاذ الاقتصاد الفخري بجامعة ييل ومستشار الحكومة خلال حلقة نقاشية اليوم الأربعاء إن حديث ترامب عن الضرائب الحدودية التي تهدف إلى تقييد الواردات القادمة إلى الولايات المتحدة يتناقض مع انتقاداته لانخفاض الين.

وأضاف أن النظرية الاقتصادية تشير إلى أن تطبيق الضرائب الحدودية الأمريكية سيؤدي إلى ارتفاع الدولار وإن فرض تلك الضريبة يتناقض مع انتقاد انخفاض الين ووصف ذلك الحديث بأنه يضر باقتصاد اليابان والعالم كله.

إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below