1 شباط فبراير 2017 / 10:19 / بعد 8 أشهر

قوات إسرائيلية تبدأ عملية لطرد المستوطنين من موقع استيطاني غير قانوني

عمونا (الضفة الغربية) أول فبراير شباط (رويترز) - تحركت الشرطة الإسرائيلية صوب موقع استيطاني في الضفة الغربية المحتلة اليوم الأربعاء لإجلاء المستوطنين الذين قضت المحكمة العليا الإسرائيلية بأنهم يقيمون بشكل غير مشروع في أرض خاصة مملوكة لفلسطيني.

وتدفق المستوطنون وعشرات من النشطاء المؤيدين للاستيطان إلى موقع عمونا الاستيطاني للاحتجاج ضد الإجلاء وأشعلوا النيران في إطارات ووضعوا متاريس مؤقتة عند المداخل.

لكن لم تقع أعمال عنف على الفور مع تقدم طوابير من أفراد الشرطة غير المسلحين صوب المنازل سابقة التجهيز في المكان والتي يعيش فيها‭ ‬نحو 330 مستوطنا.

وخرجت عدة عائلات مع أطفال صغار من الموقع الاستيطاني قبل دقائق من بدء العملية. لكن آخرين قالوا إنهم سيبقون وسيقاومون الإجلاء سلميا.

وقال أفيخاي بافارون أحد زعماء المستوطنين للصحفيين ”لن نترك منازلنا بإرادتنا. جرونا للخارج وسنذهب.“

وقبل ساعات من عملية الشرطة أعلنت إسرائيل خططا لبناء ثلاثة آلاف منزل استيطاني آخر في الضفة الغربية في ثالث إعلان من نوعه خلال 11 يوما منذ تنصيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ولمح ترامب إلى أنه قد يكون أكثر تقبلا لمثل تلك المشروعات من سلفه باراك أوباما.

وكانت المعركة القانونية من أجل عمونا امتدت لثماني سنوات وبمقتضى حكم المحكمة العليا الأخير يجب أن تُخلى بحلول الثامن من فبراير شباط. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below