مؤشر: تباطؤ نمو قطاع البناء البريطاني في يناير

Thu Feb 2, 2017 11:29am GMT
 

لندن 2 فبراير شباط (رويترز) - أظهر مسح نشرت نتائجه اليوم الخميس أن قطاع البناء في بريطانيا نما الشهر الماضي بأضعف وتيرة منذ أغسطس آب في ظل ارتفاع قوي للتكاليف بفعل التصويت على الخروج من الاتحاد الأوروبي لكن الشركات العاملة في القطاع باتت أكثر تفاؤلا بشأن العام المقبل.

ونزل مؤشر ماركت/سي.آي.بي.إس لمديري المشتريات بقطاع البناء في بريطانيا إلى أدنى مستوى في خمسة أشهر عند 52.2 نقطة في يناير كانون الثاني بعدما سجل أعلى مستوى في تسعة أشهر في ديسمبر كانون الأول عند 54.2 نقطة لينخفض بوتيرة تفوق كافة التوقعات في استطلاع أجرته رويترز لكنه مازال يشير إلى نمو طفيف.

وأظهر المؤشر أيضا أكبر زيادة في التكاليف منذ أغسطس آب 2008 في الوقت الذي دفع فيه انخفاض الجنيه الاسترليني منذ التصويت على الانفصال عن الاتحاد الأوروبي في استفتاء يونيو حزيران أسعار المواد الخام المستوردة للارتفاع.

وتتماشى زيادة الضغوط السعرية مع الارتفاع القياسي لتكاليف المواد الخام الذي أشار إليه مصنعون في مسح مماثل نشرت نتائجه أمس الأربعاء.

وقال تيم مور الخبير الاقتصادي لدي مؤسسة ماركت "هناك اتجاهات أكثر إيجابية تتعلق بالتوظيف وتفاؤل الشركات بآفاق السنة المقبلة."

وكانت البيانات الرسمية لقطاع البناء أضعف من نتائج مؤشرات مديري المشتريات حيث ارتفع الناتج في الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي 0.8 بالمئة فقط عن مستواه في 2015. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)