3 شباط فبراير 2017 / 06:32 / بعد 7 أشهر

أمريكا تحذر كوريا الشمالية من رد فعل "ساحق" إذا استخدمت أسلحة نووية

سول 3 فبراير شباط (رويترز) - حذر وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس كوريا الشمالية اليوم الجمعة من رد فعل "حاسم وساحق" إذا اختارت بيونجيانج أن تستخدم الأسلحة النووية فيما طمأن كوريا الجنوبية بأن الدعم الأمريكي مستمر في نهاية زيارة استمرت يومين.

وقال ماتيس في وزارة الدفاع الكورية الجنوبية "أي هجوم على الولايات المتحدة أو حلفائها سيتم دحره وأي استخدام للأسلحة النووية سيقابل برد سيكون حاسما وساحقا."

وتأتي تصريحات ماتيس في ظل القلق من أن كوريا الشمالية ربما تستعد لإجراء تجربة إطلاق جديدة لصاروخ باليستي فيما قد يكون تحديا مبكرا لإدارة الرئيس الجديد دونالد ترامب.

وأجرت كوريا الشمالية التي عادة ما تهدد بسحق كوريا الجنوبية والولايات المتحدة أكثر من عشرين تجربة صاروخية العام الماضي كما أجرت تجربتين نوويتين في تحد لقرارات وعقوبات الأمم المتحدة.

ووفقا لمؤسسة 38 نورث البحثية الأمريكية فيبدو أن بيونجيانج أعادت تشغيل مفاعل في مجمع يونجبيون وهو المنشأة النووية الرئيسية التي تنتج البلوتونيوم الذي يمكن استخدامه في برنامجها للأسلحة النووية.

وقال ماتيس "كوريا الشمالية تواصل إطلاق الصواريخ وتطوير برنامجها للأسلحة النووية وتمضي في استخدام لغة التهديد."

وقال وزير الدفاع الكوري الجنوبي هان مين كو إن زيارة ماتيس وهي الأولى له منذ توليه منصبه تبعث برسالة واضحة عن مساندة الولايات المتحدة القوية لسول.

ومن المقرر أن يغادر ماتيس سول اليوم متوجها إلى اليابان. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below