النوم الجيد يزيد النشاط والإشباع الجنسي للنساء بعد انقطاع الطمث

Sun Feb 5, 2017 1:44pm GMT
 

5 فبراير شباط (رويترز) - تظهر دراسة حديثة أن نوم النساء الكبيرات في السن جيدا أثناء الليل ربما يجعلهن ينعمن بحياة جنسية أكثر إشباعا.

ووجد الباحثون أن النساء بعد سن انقطاع الطمث يشكون من نقص النشاط الجنسي ودرجة الإشباع إذا كن يعانين من اضطرابات في النوم أثناء الليل.

وقالت الطبيبة جوليانا كلينج التي قادت الدراسة والتي تعمل في مستشفى مايو كلينك في سكوتسديل بولاية أريزونا إنه استنادا إلى نتائج الدراسة فإن الأطباء قد يرغبون في النظر إلى الصحة العامة للمرأة الكبيرة في السن إذا ما تحدثت عن أمور مثل الإشباع الجنسي.

وأضافت لرويترز هيلث "عندما تسألني مريضة عن أمر يتعلق بالصحة الجنسية يكون من المهم بالنسبة لي النظر إلى مسائل صحية أخرى والسؤال عن النوم."

ومن أجل إعداد الدراسة قامت كلينج وزملاؤها بتحليل بيانات جمعت من نحو 94 ألف امرأة تتراوح أعمارهن بين 50 و79 عاما. وأجابت النساء على أسئلة عن الأداء الجنسي في العام السابق وعن النوم في الشهر السابق.

وبشكل عام قالت 56 بالمئة من النساء إنهن راضيات نوعا ما عن نشاطهن الجنسي الراهن.

وكان نحو ثلث النساء تعانين من الأرق واتضح ذلك من أداة تأخذ في الاعتبار القدرة على النوم وعدد مرات الاستيقاظ خلال الليل وجودة النوم بشكل عام.

ووجد الباحثون بعد استبعاد العناصر التي قد تؤثر على النتيجة أن النساء اللاتي تعانين من الأرق كن الأقل ميلا بنسبة ثمانية في المئة للقول إنهن راضيات عن حياتهن الجنسية.

وقال الباحثون كذلك في دورية (مينوبوز) إن النشاط الجنسي والإشباع يقلان كلما قل عدد ساعات النوم.   يتبع