5 شباط فبراير 2017 / 18:36 / بعد 7 أشهر

مقدمة 3-كوادرادو يهدي يوفنتوس فوزا على إنترناسيونالي في لقاء قمة

(لإضافة تفاصيل وتصريحات أليجري)

ميلانو 5 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - سجل خوان كوادرادو هدفا رائعا ليقود يوفنتوس المتصدر للفوز 1-صفر على غريمه إنترناسيونالي وينهي سلسلة من سبعة انتصارات متتالية لمنافسه في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم اليوم الأحد.

وأحرز ماركو بارولو أربعة أهداف في فوز كبير للاتسيو 6-2 على بيسكارا بينما واصل ميلانو السقوط وأطلقت جماهيره الغاضبة صيحات استهجان ضد اللاعبين بعد الخسارة 1-صفر أمام سامبدوريا.

وحقق يوفنتوس بذلك انتصاره 28 على التوالي على أرضه بالدوري ليصبح رصيده 54 نقطة بفارق ست نقاط عن نابولي الذي سحق بولونيا 7-1 أمس السبت.

ويتبقى ليوفنتوس - الذي يسعى لإحراز لقب الدوري للموسم السادس على التوالي - مباراة واحدة مؤجلة أيضا.

وبفوزه صعد لاتسيو للمركز الرابع برصيد 43 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن روما صاحب المركز الثالث ومتقدما بنقطة واحدة على إنترناسيونالي وأتلانتا.

وقدم يوفنتوس وإنترناسيونالي عرضا مثيرا في الشوط الأول في تورينو وردت العارضة محاولتين لأصحاب الأرض عن طريق باولو ديبالا وميراليم بيانيتش كما تألق سمير هاندانوفيتش حارس إنترناسيونالي.

وسنحت فرص أيضا لإنترناسيونالي لكن يوفنتوس تقدم بهدف قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين إذ تابع كوادرادو تشتيت كرة بعد ركلة ركنية وسدد قذيفة هائلة في مرمى الفريق الزائر.

ومنع هاندانوفيتش محاولات من بيانيتش وماريو مانزوكيتش في الشوط الثاني بينما أهدر البديل إيدر فرصة إدراك التعادل لإنترناسيونالي عندما لم يمرر الكرة لاثنين من زملائه بلا رقابة واتجه نحو المدافعين.

وانتهت المباراة وسط أجواء متوترة بعدما انتهت آخر هجمة لإنترناسيونالي باحتساب خطأ ليوفنتوس وطرد إيفان بريشيتش لاعب إنترناسيونالي.

وقال ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس "أنا سعيد جدا. كانت مباراة على أعلى المستويات وأقيمت على نفس مستوى قبل نهائي دوري أبطال أوروبا ويجب أن نشيد بفريق إنترناسيونالي أيضا."

وأضاف "هناك بعض المناسبات لم نكن نتحلى بتنظيم كبير وتعرضنا لهجمات مرتدة لكننا صنعنا عدة فرص قبل تسجيل الهدف."

وفي وقت سابق سجل بارولو هدفين بضربتي رأس في أول 15 دقيقة ليمنح لاتسيو بداية رائعة على ملعب بيسكارا متذيل الترتيب لكن صاحب الأرض تعادل قبل نهاية الشوط الأول بهدفي أحمد بن علي وجاستون بروجمان.

وبين هدفي بيسكارا أهدر جيانلوكا كابراري ركلة جزاء بعد أن سدد ضعيفة لينقذها فيدريكو ماركيتي حارس لاتسيو. وهذه خامس ركلة جزاء يهدرها بيسكارا من بين سبع احتسبت له هذا الموسم.

وأعاد بارولو لاتسيو للمقدمة مجددا بضربة رأس أخرى في الشوط الثاني وأكمل رباعيته الشخصية بتسديدة قوية بينما هز كيتا بالدي وتشيرو إيموبيلي الشباك مرتين بين هدفي بارولو في الشوط الثاني.

وأرسل الكولومبي لويس موريل مهاجم سامبوريا الحارس جيانلويجي دوناروما إلى الزاوية الخاطئة ليسجل من ركلة جزاء في الدقيقة 70 ويلحق بميلانو ثالث خسارة على التوالي في الدوري إثر مخالفة من جابرييل باليتا ضد فابيو كوالياريلا.

وزادت معاناة ميلانو - صاحب المركز الثامن حاليا والذي يكافح للتأهل لأوروبا الموسم المقبل - عندما حصل خوسيه سوسا على انذارين خلال خمس دقائق ليطرد.

ووضع أندريا بيلوتي تورينو صاحب المركز التاسع في المقدمة أمام مضيفه إمبولي - وهو هدفه 15 هذا الموسم - لكن الفريق صاحب الأرض تعادل بطريقة غير مألوفة عندما توقفت تمريرة ارليند اييتي إلى حارس مرماه جو هارت بسبب الأمطار ليتمكن مانويل بوتشياريلي من اقتناصها ومراوغة الحارس الانجليزي والتسجيل.

وبات اياجو فالكي ثالث لاعب في تورينو يهدر ركلة جزاء هذا الموسم عندما تصدى أوكاش سكوروبسكي حارس إمبولي لمحاولته في الدقيقة 55.

وأحرز أليخاندرو جوميز هدفين مبكرين - ثانيهما بتسديدة رائعة - ليمنح أتلانتا الفوز 2-صفر على كالياري بينما فاز ساسولو 1-صفر على جنوة وتعادل كييفو بدون أهداف مع أودينيزي. (إعداد أسامة خيري للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below