6 شباط فبراير 2017 / 16:49 / منذ 6 أشهر

تلفزيون- الأمير وليام وزوجته يزوران مدرسة ابتدائية في لندن

الموضوع 1153

المدة 4.42 دقيقة

لندن في انجلترا بالمملكة المتحدة

تصوير 6 فبراير شباط 2017

الصوت طبيعي مع لغة انجليزية

المصدر ممثل شبكات بريطانية

القيود لا يوجد

القصة

زار دوق ودوقة كمبردج الأمير وليام وزوجته كيت مدرسة ابتدائية في لندن يوم الاثنين في إطار حملتهما للصحة العقلية (فلنفكر معا/هيدز توجذر).

وفي مدرسة "ميتشل بروك" الابتدائية حضر الاثنان اجتماعا كبيرا يعقد كثير مثله بمدارس في أنحاء البلاد للاحتفال بأسبوع الصحة العقلية للأطفال.

ووجهت دوقة كمبردج وهي راعية مؤسسة "بليس تو بي" الخيرية للصحة العقلية كلمة للأطفال قالت فيها "أعلم أنني كنت محظوظة لأنني لم أواجه محنا خطيرة في عمر مبكر مثل التي قد يواجهها بعض الأطفال هنا اليوم. أعرف أن الحياة تكون صعبة أحيانا ومليئة بالتحديات. وأعتقد أن كل طفل لابد أن يُحاط بأشخاص يشعرونه بالحب والعطف والرعاية خلال فترة نموه".

ويركز أسبوع الصحة العقلية للأطفال في 2017 على العطف وفوائده للصحة.

وتشجع المؤسسة الخيرية الأطفال على "نشر القليل من العطف" في مدارسهم ومنازلهم.

وخلال اللقاء بالمدرسة قدم وليام وكيت أول "كأس للعطف" لتلميذ أظهر عطفا استثنائيا داخل مجتمعه المدرسي وخارجه.

وشاهد الثنائي الملكي الأطفال وهم يؤدون أدوارا بمسرحية مدرسية حول كيفية أن تكون عطوفا. واستمعوا لفرقة المدرسة الموسيقية.

ويقود حملة "فلنفكر معا" دوق ودوقة كمبردج والأمير هاري لإنهاء هذه الوصمة وتغيير الجدل بشأن الصحة العقلية.

تلفزيون رويترز (إعداد نهى زكريا للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below