6 شباط فبراير 2017 / 18:40 / منذ 6 أشهر

تلفزيون- آلاف يحيون رئيس قطالونيا السابق لدى مغادرته المحكمة العليا

الموضوع 1166

المدة 2:37 دقيقة

برشلونة إسبانيا

تصوير 6 فبراير شباط 2017

الصوت طبيعي مع لغة قطالونية

المصدر فورتا

القيود غير متاح في إسبانيا

القصة

احتشد آلاف المحتجين يوم الاثنين (6 فبراير شباط)‭‭‭‭‬أمام مبنى المحكمة العليا في إقليم قطالونيا حيث يخضع أرتور ماس الرئيس السابق للإقليم لمحاكمة بسبب تنظيم استفتاء غير رسمي في 2014 بشأن الاستقلال عن إسبانيا بما يمثل خرقا للقانون.

ورحب المتظاهرون المؤيدون للاستقلال بماس. ورددوا هتافات تقول "الاستقلال.. الاستقلال" عند خروجه من المحكمة بعد جلسة استجواب أولية استمرت أربع ساعات.

وقال ماس لأحد القضاة إنه "يتحمل المسؤولية كاملة" على تنظيم ومتابعة الاستفتاء غير الملزم على الرغم من معارضة رئيس الوزراء ماريانو راخوي وصدور حكم من محكمة دستورية بمنع تنظيمه.

وتعد قطالونيا وهي منطقة تطل على البحر المتوسط ولها لغتها وثقافتها الخاصة موطنا لحركة انفصالية قوية.

ونظم الداعون للحملة المؤيدة للاستقلال استفتاء قبل عامين بشأن الانفصال عن إسبانيا حين كان ماس رئيسا للإقليم.

ويُتهم ماس -الذي تنحى عن رئاسة الإقليم العام الماضي- بالعصيان وسوء التصرف عندما كان يتولى منصبا عاما. وإذا أُدين فربما يواجه عقوبة الحرمان من شغل اي منصب عام لمدة عشر سنوات.

تلفزيون رويترز (إعداد نهى زكريا للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below