8 شباط فبراير 2017 / 19:27 / بعد 9 أشهر

أسهم أوروبا ترتفع بدعم من نتائج أرباح والقطاع المصرفي يتضرر من القلق السياسي

لندن/ميلانو 8 فبراير شباط (رويترز) - ارتفعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء مدعومة بنتائج مالية جيدة لكن أسهم البنوك هبطت لأدنى مستوياتها في خمسة أسابيع مع تنامي القلق بشأن أجندة الانتخابات المزدحمة في المنطقة هذا العام.

وزاد مؤشر ستوكس 600 لأسهم الشركات الأوروبية 0.3 في المئة بعد جلسة متقلبة شهدت تراجعه تحت ضغط الأسهم المالية التي تعد الأكثر تأثرا بالضبابية السياسية.

وتأتي انتخابات الرئاسة الفرنسية في مقدمة مخاوف المستثمرين مع القلق من الظهور القوي لمرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان وهو ما ضغط على اليورو والسندات الفرنسية اليوم.

ومن بين أسهم البنوك كان سهم ناتكسيس الفرنسي الخاسر الأكبر بتراجعه 3.7 في المئة بينما كان سهما دويتشه بنك الألماني وآي.إن.جي الهولندي من بين أكبر الخاسرين أيضا في القطاع. ومن المقرر إجراء الانتخابات في ألمانيا وهولندا في وقت لاحق من العام.

وعلى الرغم من القلق السياسي دعمت نتائج أرباح جيدة المؤشر الأوروبي الذي استقر منذ بداية الأسبوع. وقال بنك جيه.بي مورجان إن ما يزيد عن نصف الشركات المدرجة على قائمة المؤشر سجلت حتى الآن ربحية سهم تجاوزت التوقعات مع نمو بلغ ثمانية في المئة على أساس سنوي.

وأغلق المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني مرتفعا 0.04 بالمئة في حين زاد المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.26 بالمئة بينما انخفض المؤشر داكس الألماني 0.05 بالمئة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below