10 شباط فبراير 2017 / 07:07 / بعد 10 أشهر

مقدمة 2-ترامب يغير موقفه ويدعم سياسة "صين واحدة" في اتصال مع شي جين بينغ

(لإضافة تعليق تايوان ووزارة الخارجية الصينية)

بكين/واشنطن 10 فبراير شباط (رويترز) - غير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب موقفه ووافق على احترام سياسة ”صين واحدة“ وذلك خلال اتصال هاتفي مع نظيره الصيني شي جين بينغ في دفعة دبلوماسية كبيرة لبكين التي لا تتغاضى عن أي انتقاد لمسألة السيادة على تايوان.

كان ترامب قد أثار غضب الصين في ديسمبر كانون الأول حينما تحدث هاتفيا مع رئيسة تايوان وقال إن الولايات المتحدة ليست مضطرة للتقيد بسياسة ”صين واحدة“ التي تقر واشنطن بموجبها بموقف بكين بأن تايوان جزء لا يتجزأ من أراضيها.

وذكر بيان للبيت الأبيض أن الرئيسين تحدثا طويلا مساء الخميس بتوقيت واشنطن.

وأضاف البيان ”وافق الرئيس ترامب بناء على طلب الرئيس شي على احترام مبدأ ’صين واحدة’.“

وكان رد فعل تايوان فاترا. وقال متحدث باسم رئيسة تايوان تساي إينج وين في بيان اليوم الجمعة إن من مصلحة تايوان الاحتفاظ بعلاقات جيدة مع الولايات المتحدة والصين.

وقال المتحدث باسم المكتب الرئاسي أليكس هوانج في بيان ”تواصل تايوان والولايات المتحدة الاتصال عن قرب“ لتفادي الإضرار بالعلاقات.

وأضاف ”الحفاظ على علاقات طيبة بين تايوان والولايات المتحدة وعبر المضيق (مع الصين) يحقق مصلحتنا الوطنية وهو أمر مهم للسلام الإقليمي والاستقرار.“

وهذه أول مكالمة بين الزعيمين منذ تنصيب ترامب يوم 20 يناير كانون الثاني.

وقالت مصادر دبلوماسية في بكين إن الصين كانت قلقة من إحراج رئيسها إذا سارت المكالمة على غير ما يرام وسُربت تفاصيلها لوسائل الإعلام.

وفي الأسبوع الماضي توترت علاقات واشنطن مع حليفتها القديمة أستراليا بعد أن نشرت صحيفة واشنطن بوست تفاصيل مكالمة هاتفية وجه فيها ترامب عبارات قاسية لرئيس وزراء أستراليا مالكوم ترنبول.

وأشار الجانبان أيضا إلى أن العلاقات يمكن أن تكون أكثر طبيعية مع تسوية مسألة ”صين واحدة“.

وذكر البيان ”سينخرط ممثلو الولايات المتحدة والصين في مناقشات ومفاوضات بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.“

وفي بيان منفصل نشرته وزارة الخارجية الصينية قال شي إن بكين تقدر حفاظ ترامب على سياسة ”صين واحدة“.

ونقل البيان عن الرئيس الصيني قوله ”أؤمن بأن الولايات المتحدة والصين شريكتان في التعاون ومن خلال الجهود المشتركة يمكننا دفع العلاقات الثنائية إلى مستوى جديد تاريخي.“

وأضاف شي أن الصين تريد التعاون مع الولايات المتحدة في مجالات التجارة والاستثمار والتكنولوجيا والطاقة والبنية التحتية إلى جانب توثيق التعاون في القضايا الدولية لحماية السلام والاستقرار في العالم.

ووصف البيت الأبيض المكالمة بأنها ”ودية للغاية“ عبر خلالها الزعيمان عن أفضل الأمنيات للشعبين.

وقال بيان البيت الأبيض ”كما تبادلا الدعوة لزيارة بلديهما. الرئيس ترامب والرئيس شي يتطلعان لمزيد من المحادثات ذات النتائج الناجحة جدا.“

وفي بكين قال المتحدث باسم الخارجية الصينية لو كانغ إن مبدأ ”صين واحدة“ هو الركيزة السياسية للعلاقات الصينية الأمريكية.

وأضاف ”ضمان هذه الركيزة الأساسية ضروري لنمو العلاقات الصينية الأمريكية بطريقة سليمة ومطردة.“

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below