26 شباط فبراير 2017 / 17:30 / بعد 6 أشهر

تلفزيون-مباراة رجبي نسائية بين لبنان وإيطاليا

الموضوع 7108

المدة 5.45 دقيقة

جونيه في لبنان

تصوير 25 فبراير شباط 2017

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

خاض فريق السيدات اللبناني في رياضة الرجبي مباراة ضد نظيره الإيطالي في مواجهة تاريخية تتألف من مباراتين على كأس البحر المتوسط.

وكان الفريق النسائي اللبناني الذي أطلق عليه جونيبرز قد تأسس في عام 2016 فقط ويضم 17 لاعبة تم اختيارهن من مختلف الجامعات وفرق الثانوي.

وعلى الرغم من كونها أيضا المباراة الدولية الأولى لإيطاليا فقد سجل الفريق الإيطالي عشر نقاط مقابل لا شيء في الشوط الأول من المباراة إضافة إلى 12 نقطة في الشوط الثاني لتنتهي المباراة بالفوز 22-0.

وعلى الرغم من خسارة المباراة يقول مشجعو جونيبرز إن لديهم آمالا كبيرة في مستقبل الفريق.

وقال ريموند صافي مدير اتحاد الرجبي اللبناني (بالإنجليزية) "اليوم أول ماتش بينلعب لبنان ضد إيطاليا.. إيطاليا فازت علبنان. الفريق البنات اللبناني كتير كتير منيح بالنسبة للخبرة إللي عندون ضد الطليان والخبرة (بالإنجليزية) اللي عندون. كان كتير ممتاز للمحيط اللي عنا ولقسم البنات لانو هيدا شي صعب لينطلق في بلبنان وعنا بالمنطقة (بالإنجليزية) كعرب."

ويقول مسؤولون في اللعبة إن الرجبي لم يترسخ بشكل جيد كرياضة في الشرق الأوسط.

وأقيمت أول بطولة دوري في البلاد عام 2009.

وعلى الرغم من النتيجة قالت نايلة سنيور قائدة الفريق الوطني اللبناني للرجبي للإناث "صرلنا عم نتمرن 8 أسابيع (بالإنجليزية) وتمرنا كتير كتير كل الفريق جايين من فرق كثيرة من أندية كثيرة بلبنان (بالإنجليزية) جامعات واجتمعنا كلنا سوا بالفرق الوطني (بالإنجليزية) تحضرنا كلنا كلنا سوا وحضرنا سرعة وقوة وتحمل ومهارات (بالإنجليزية) كل شي."

وأضافت "ما منعلب كبنات نحن منتمرن متل الشباب ما في فرق بين البنات والشباب يعني نحن لاعبات (بالإنجليزية) اخرتا وأكيد هاي حركة جديدة بس إنو أخرتا منتمنى إنه كل هيدي الرجبي تطور للشاب للبنات وكمان للولاد لانو هي اللعبة كتير حلوة وكتير بتتعلم فيها ونتمنى أن تزدهر أكثر في لبنان (بالإنجليزية)."

وبدا الحماس أيضا على الفريق الإيطالي.

وقال المدرب الإيطاليي تيزيانو فرانشيني "أشعر بسعادة بالغة إزاء أداء فتيات (فريقي) لأنها كانت أول مباراة دولية على الإطلاق لفريق نسائي إيطالي. بالطبع لم نكن نتوقع أن نكون في الحالة المثلي فقد كانت هناك الكثير من الأخطاء بسبب عدم الخبرة.. لكنني في النهاية أشعر بسعادة بالغة لأن الأشياء التي عملنا عليها خلال هذه الأيام الأربعة قامت الفتيات بتنفيذها بشكل رائع."

وقال المدرب اللبناني إنه سعيد بجهود الفريق لكنه يأمل في تسليط الضوء على دوري الرجبي وتأثير الرياضة على المجتمع اللبناني.

وأوضح غسان دندش "الرياضات كلها بلبنان منا عم نعاملها بالطريقة اللي بتستحقها العالم كتير عندون اهتمام باشا سياسية باشيا معينة ما حدا بينبه للتفاصيل اللي هي بتعمل الفرق اللي شفته انت عالملعب.. هلا هي عالم عم بتحارب عم تقاتل وبنفس الوقت بعد الماتش عبطو بعضون حبو بعضون رايحين يسهروا.. هلا يعني هيدي هي النفسية اللي بعتقد بتبني هيدا الفرق الصغير اللي بيعمل فرق كتير كبير بالنسبة لألنا هيدا هوي ال لغة الرجبي (بالإنجليزية) يمكن وجودنا كمحترفين بدو ياخد وقته ولكن وجودنا كقوة فاعلة بالمجتمع نهتم بالشباب بقصد شباب وصبايا شباب ... هوي الأساس.

وسوف يسافر الفريق اللبناني إلى إيطاليا في مايو أيار لكي يلعب المباراة الثانية من كأس البحر المتوسط كما يأمل في أن يلعب ضد المنتخب الإسباني في الشهور القلائل القادمة.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below