27 شباط فبراير 2017 / 12:53 / منذ 9 أشهر

تلفزيون-(بتلفوني) مبادرة لإظهار الجانب المشرق في اليمن بعيدا عن الحرب

الموضوع 1054

المدة 4.17 دقيقة

صنعاء في اليمن

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

مجموعة من الشبان والفتيات في اليمن يحاولون تغيير الصورة السائدة عن بلدهم في العالم وذلك من خلال تصوير سلسلة أفلام قصيرة باستخدام هواتفهم الذكية وبثها على منصات التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنت.

فنظرا لشعورهم بالإحباط بسبب الصورة السلبية المنتشرة في العالم عن بلدهم أطلق هؤلاء الشباب مبادرة سموها ”بتلفوني“ لبث لقطات مصورة بعيدة عن الصراع والحرب وتروج للحياة اليومية العادية في اليمن.

ولتدريب الشبان والفتيات على المساهمة بفعالية في الحملة يرتب منظموها سلسلة ورشات تدريب على كيفية إعداد وإنتاج أفلام قصيرة باستخدام الهواتف الذكية.

وقال زكريا دهمان مدير مشروع بتلفوني لتلفزيون رويترز ”بتلفوني هو مشروع أفلام. منصة أفلام قصيرة يستهدف أو يهدف إلى بث الإيجابيات أو بث التعريف للمجتمع الدولي أو للمجتمع العربي بأن المجتمع اليمني ليس فقط حروب وإرهاب وهذه الأشياء.“

ويشجع منظمو الحملة المتدربين على التصوير في الهواء الطلق لاسيما بالمناطق الخضراء والمزارع في أنحاء صنعاء.

وأكد مخرج ومدرب في الحملة يدعى عبد الرحمن السباعي على أنها تركز على مساعدة المتدربين على تصوير اليمن من زوايا شخصية في أفلامهم.

وقال لتلفزيون رويترز ”نحن الآن نزلنا نزول ميداني لكي نطبق ما تعلمناه. المتدربون يقومون بالتقاط لقطات وزوايا. يحاولون أن يحصلوا على مادة فيلمية تناسب الأفكار التي كانوا يتطلعون لها والتي يتطلعون لإرسالها للمشاهدين. وهذا كله يتم عن طريق أجهزة بسيطة وهي أجهزة التليفون.“

وقالت مُدربة تدعى سمر العريقي ”إحنا نحاول إن إحنا نقدم لهم تقنية جديدة كيف ممكن إنهم يظهروا الجانب المشرق باليمن عن طريق التصوير بالتليفون مش بالكاميرات. كمان تصوير ومونتاج ويختار الزوايا الإيجابية عشان ينتجوا أفلامهم.“

وقال متدربون إن ورش تدريب حملة (بتلفوني) سهلت اتصالهم بالعالم الخارجي وجعلتهم يشعرون بأن أصواتهم وجدت أخيرا من يسمعها.

وقالت مُتدربة في الحملة تدعى دعاء الزمر ”فكرة بتلفوني سهلت علينا المشوار. يعني بوسائل بسيطة بإمكانيات بسيطة الجميع يملكها اللي هو التلفون. ممكن أصنع فيها فيلم. أهم حاجة انه الإنسان يكون عنده الفكرة الجيدة اللي ممكن يوظفها فيما بعد.“

وتستخدم المبادرة أو الحملة منصات وسائل التواصل الاجتماعي مثل مواقع فيسبوك وتويتر ويوتيوب لنشر الأفلام القصيرة عن الجانب المشرق باليمن.

ويقول فريق الحملة إن اللقطات التي يصورها المشاركون فيها تحظى بشعبية منذ تخرج الدفعة الأولى من المتدربين ويأملون في توسيع نطاق المبادرة لتشمل أنحاء اليمن.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير مروة سلام)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below