5 آذار مارس 2017 / 17:51 / بعد 7 أشهر

مقدمة 3-جريزمان وجاميرو يعيدان أتليتيكو للانتصارات في الدوري الاسباني

(لاضافة نتيجة لقاء لاس بالماس)

5 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قاد الفرنسيان أنطوان جريزمان وكيفن جاميرو أتليتيكو مدريد للفوز 3-صفر على بلنسية ليحقق أول انتصار في ثلاث جولات بدوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم اليوم الأحد والتقدم للمركز الرابع المؤهل لتصفيات دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وضع الهداف جريزمان فريقه في المقدمة بتسديدة متقنة بعد تمريرة من كوكي بينما سجل جاميرو هدفه العاشر في الدوري هذا الموسم بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني بتسديدة غيرت مسارها.

وعزز جريزمان انتصار أتليتيكو بهدف ثالث في الدقيقة 83 بعد تمريرة من توماس بارتي ليحرز هدفه رقم 12 في المسابقة هذا الموسم.

وتعافى أتليتيكو بذلك من خسارته أمام برشلونة الأسبوع الماضي ومن تعادله المحبط 1-1 مع ديبورتيفو لاكورونيا يوم الخميس.

وجلس فرناندو توريس مهاجم أتليتيكو صاحب الشعبية الجارفة بين المشجعين بعد تعافيه من إصابة بالرأس أمام ديبورتيفو ونال تحية حارة من الجماهير في الشوط الثاني.

وقال دييجو سيميوني مدرب أتليتيكو للصحفيين ”قدمنا أداء رائعا بعد أداء يوم الخميس. كان رد فعلنا جيدا من الناحية البدنية وسيطرنا على اللقاء بشكل متميز.“

وأضاف ”نجحنا في الهيمنة على اللقاء في الشوط الأول وكان بوسعنا تسجيل المزيد.“

ويحتل أتليتيكو المركز الرابع برصيد 49 نقطة متفوقا بنقطة واحدة على ريال سوسيداد الذي فاز 3-2 على ريال بيتيس يوم الجمعة.

وحقق أتليتيكو الانتصار في مباراته رقم 200 بالدوري تحت قيادة سيميوني الذي تولى مسؤولية الفريق عندما كان متراجعا بشدة في ديسمبر كانون الأول 2011 وقاده للنجاة من الهبوط.

ويحتل سيميوني المركز الثاني في قائمة أكثر المدربين قيادة لأتليتيكو بعد الراحل لويس أراجونيس برصيد 407 مباريات.

وحول سيميوني أتليتيكو إلى فريق مختلف تماما على مدار خمس سنوات وأنهى المسابقة في أول ثلاثة مراكز أربع سنوات على التوالي وقاده لإحراز لقب الدوري لأول مرة في 18 عاما عام 2014 وبلغ مرتين نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال سيميوني ”لم أتخيل أبدا أني سأتولى المسؤولية في 200 مباراة مع النادي. أنا سعيد بالوجود هنا وبمجموعة اللاعبين الذين لعبوا بروح قتالية على مدار خمس سنوات.“

وفي وقت سابق اليوم تفاقمت أزمة سبورتنج خيخون بخسارته 1-صفر أمام ضيفه ديبورتيفو ليفشل في انتشال نفسه من منطقة الخطر.

وخسر سبورتنج للمرة 17 هذا الموسم في 26 مباراة ليتوقف رصيده عند 17 نقطة في المركز قبل الأخير بفارق ست نقاط عن منطقة الأمان.

وخسر سبورتنج 6-1 من المتصدر برشلونة يوم الأربعاء الماضي.

وسجل بيدرو موسكيرا هدف اللقاء الوحيد من ضربة رأس قبل نهاية الشوط الأول ليرفع ديبورتيفو رصيده إلى 23 نقطة في المركز 17 وبفارق اربع نقاط عن منطقة الهبوط.

وقبل الهدف أضاع ايمري كولاك ركلة جزاء لديبورتيفو بالدقيقة 32.

وسجل خيسي المهاجم السابق لريال مدريد هدفين ليفوز لاس بالماس في أول مباراة له خلال ست لقاءات بالدوري بتغلبه على اوساسونا متذيل الترتيب 5-2.

وهز خيسي الشباك لاول مرة منذ انضمامه للفريق الواقع في مسقط رأسه على سبيل الاعارة قادما من باريس سان جيرمان في نهاية يناير كانون الثاني الماضي.

ويتصدر برشلونة المسابقة برصيد 60 نقطة بفارق نقطة واحدة عن غريمه ريال مدريد الذي تتبقى له مباراة واحدة مؤجلة. (إعداد أسامة خيري للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below