7 آذار مارس 2017 / 10:21 / منذ 7 أشهر

مقدمة 3-الجيش السوري يستعيد السيطرة على محطة رئيسية تمد حلب بالمياه

(لإضافة السيطرة على محطة المياه)

بيروت 7 مارس آذار (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيش السوري وحلفاءه استعادوا السيطرة على المحطة الرئيسية التي تمد حلب بالمياه في تقدم سريع ضد تنظيم الدولة الإسلامية وضع الجيش على ضفة نهر الفرات.

وذكر المرصد أن الجيش والقوات المتحالفة معه حققوا مكاسب سريعة شرقي مدينة حلب بينما قصفت طائرات سورية وروسية المناطق الريفية.

وأضاف المرصد أن القوات استعادت السيطرة على منطقة الخفسة على الضفة الغربية لنهر الفرات حيث توجد محطات معالجة وضخ المياه بعد انسحاب مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية منها.

وكان مصدر عسكري سوري قد قال في وقت سابق اليوم إن الجيش وصل إلى مناطق ”قريبة للغاية“ من محطة المياه ومطار الجراح.

والإمدادات الرئيسية للمياه مقطوعة عن حلب منذ نحو شهرين ويعتمد سكان المدينة حاليا على الآبار الجوفية أو المياه التي يشترونها من بائعين.

ونسب الإعلام الحربي التابع لجماعة حزب الله اللبنانية الشيعية التي تقاتل إلى جانب قوات حكومة الرئيس بشار الأسد إلى مصدر عسكري قوله إن الجيش تقدم واستعاد منطقة الخفسة.

وفقدت الدولة الإسلامية السيطرة على أراض في الشهور القليلة الماضية في مواجهة ثلاث حملات بشمال سوريا وهي حملة للجيش السوري المدعوم من روسيا وحملة لمقاتلين من المعارضة السورية تدعمهم الولايات المتحدة وأخرى لتركيا ومقاتلين من المعارضة السورية متحالفين معها.

وكانت حلب أكبر مدينة سورية من حيث عدد السكان قبل بدء الحرب منذ نحو ستة أعوام واستعادت الحكومة السيطرة الكاملة عليها منذ ديسمبر كانون الأول بعد اقتحام آخر جيب للمعارضة في الأحياء الشرقية في أعقاب شهور من المعارك العنيفة. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below