7 آذار مارس 2017 / 11:46 / بعد 8 أشهر

الصين تصف الدلاي لاما أنه "ممثل مخادع" بعد تصريح انتقد فيه المتشددين في الصين

بكين 7 مارس آذار (رويترز) - وصفت وزارة الخارجية الصينية الدلاي لاما بأنه ”ممثل مخادع“ اليوم الثلاثاء بعد أن قال الزعيم الروحي للتبت المنفي في مقابلة إن المتشددين في الصين فقدوا أجزاء من عقولهم.

وفي حديث مع الممثل الكوميدي الأمريكي جون أوليفر في بلدة دارامسالا في شمال الهند حيث مقر حكومة التبت في المنفى أثار الدلاي لاما الشكوك حول فكرة تناسخ روحه وإعادة تجسدها من جديد قائلا إنه قد يكون وصل إلى نهاية الخط.

وأشار قنغ شوانغ المتحدث باسم الخارجية الصينية إلى أن المقابلة ظهرت في إطار برنامج ترفيهي.

وقال قنغ ”تصريحات الدلاي لاما في الحديث قد تبدو مرحة ومضحكة لكن هذه الكلمات محض كذب ولا تتطابق مع الواقع.“

وأضاف ”دائما ما نقول إن الدلاي لاما الرابع عشر هو سياسي منفي يرتدي عباءة الدين لينخرط في أنشطة انفصالية مناهضة للصين.“

وتابع ”الآن يبدو كممثل يتمتع بأداء جيد جدا ومخادع جدا.“

وتصف الصين الدلاي لاما الحائز على جائزة نوبل للسلام بأنه انفصالي خطير. ويقيم الدلاي لاما في منفاه في الهند منذ انتفاضة فاشلة على الحكم الصيني عام 1959. وينفي تبني العنف ويقول إن ما يرغب فيه فقط هو حكم ذاتي حقيقي في التبت.

والعداء بين الجانبين وتنافسهما على حكم بوذيي التبت هو محور الجدل على مفهوم تناسخ الأرواح.

ويعتقد بوذيو التبت أن روح الدلاي لاما تتجسد مرة أخرى في جسد طفل عند مماته.

وتقول الصين إن هذا التقليد يجب أن يستمر وإن حكومتها الملحدة رسميا هي التي يحق لها الموافقة على الدلاي لاما الجديد باعتبار ذلك حق موروث من حكام الصين السابقين.

ولكن الدلاي لاما أشار من قبل إلى أن لقب الدلاي لاما سيزول بوفاته. وتتهمه الصين انه بذلك يخالف دين التبت.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below