8 آذار مارس 2017 / 18:18 / بعد 9 أشهر

الفلبين تنتقد شبكة (سي.بي.إس) الأمريكية بسبب إعلان مسلسل (مدام سكريتاري)

مانيلا 8 مارس آذار (رويترز) - انتقدت السفارة الفلبينية في واشنطن شبكة (سي.بي.إس) وطالبت بإجراءات تصحيحية ضد ما وصفته بإعلان ترويجي للمسلسل الدرامي (مدام سكريتاري) والذي يظهر فيه رئيس فلبيني وهو يتحرش بوزيرة.

وفي رسالة إلى شبكة (سي.بي.إس.) شكت السفارة من ”التصوير السلبي للغاية“ الذي قالت إنه ”يشوه نضال الفلبين الطويل من أجل حقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين.“

ويظهر في الإعلان الترويجي، الذي تبلغ مدته 20 ثانية والذي جرى تحميله على موقع يوتيوب وانتشر بشكل كبير في الفلبين، وزيرة الخارجية الأمريكية التي تلعب دورها الممثلة تيا ليوني وهي توجه لكمة لشخص يمثل دور الرئيس الفلبيني مما يجعله ينزف من أنفه بعد أن تصرف معها بشكل غير لائق.

ولم يتسن لرويترز التحقق على الفور مما إذا كان مقطع الفيديو صادر من (سي.بي.إس) ولم تتلق من الشبكة ردا فوريا على مكالمة هاتفية ورسالة بريد إلكتروني للتعقيب. ولم يظهر الإعلان على صفحتها على يوتيوب أو على موقعها المخصص لمسلسل الدراما السياسية.

لكن عرضا للحلقة المقبلة من المسلسل على موقع الشبكة قال إن الشخصية التي تجسدها ليوني صدمت عندما ”تحرش بها رئيس الفلبين الجديد غير التقليدي“.

وكثيرا ما يوصف الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي الذي تولى منصبه قبل ثمانية أشهر بأنه غير تقليدي ومتقلب وسليط اللسان.

كما وصف بأنه النسخة الآسيوية من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below