9 آذار مارس 2017 / 13:27 / بعد 9 أشهر

مقدمة 1-الصين: أكثر من 20 ألفا من ميانمار يطلبون اللجوء

(لإضافة تفاصيل مع تعديل المصدر)

بكين/يانجون 9 مارس آذار (رويترز) - قالت الصين اليوم الخميس إن أكثر من 20 ألف شخص من ميانمار تدفقوا على مخيمات أقيمت على الجانب الصيني من الحدود طلبا للجوء بسبب القتال الضاري الدائر بين جماعات عرقية وقوات الأمن في شمال ميانمار.

وعبر آلاف الأشخاص حدود الصين خلال الشهور الماضية فرارا من الصراع الذي يهدد مساعي الزعيمة أونج سان سو كي للتوصل إلى سلام مع الأقليات.

وقتل نحو 30 شخصا يوم الاثنين في هجوم شنه متمردون عرقيون من أصل صيني في مدينة لاوكاي الواقعة على مسافة 800 كيلومتر شمال شرقي يانجون المركز التجاري للبلاد.

وقال قنغ شوانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية إن الصين توفر مساعدات إنسانية وتأخذ خطوات لضمان تحقيق السلام والهدوء في المنطقة الحدودية.

وجدد دعوة بكين لأطراف القتال ”لممارسة ضبط النفس والتوقف فورا عن إطلاق النار.“

وقال في إفادة صحفية معتادة ”إن الصين تدعم عملية السلام في ميانمار وتأمل في أن تلجأ كل الأطراف لوسائل سلمية لحل خلافاتها عبر الحوار والتشاور.“

وقال سكان لرويترز إن عددا قليلا من الناس ما زالوا في لاوكاي وإن دوريات الأمن تجوب الشوارع الخالية والمناطق النائية.

وقال ساو شوي مينت المسؤول في الصليب الأحمر إن نحو 60 من العمال المهاجرين الذين يعملون في حقول قصب السكر ما زالوا مختبئين في أماكن داخل المدينة في انتظار إخراجهم.

ونقل الصليب الأحمر حتى الآن أكثر من ألف عامل إلى منطقة آمنة في وسط ميانمار.

وقال ساو ”ما زلت أسمع دوي إطلاق النار والمدفعية يوميا ... توقف القتال (هنا) يوم الاثنين لكن الاشتباكات مستمرة خارج المدينة.“ (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below