قوات سوريا الديمقراطية تقول لديها ما يكفي من المقاتلين لاستعادة الرقة

Fri Mar 10, 2017 5:02pm GMT
 

من توم بيري وجون دافيسون

بيروت/الموصل (العراق) 10 مارس آذار (رويترز) - قالت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الجمعة إن لديها "القوة الكافية" لانتزاع مدينة الرقة من تنظيم الدولة الإسلامية بدعم من التحالف بقيادة الولايات المتحدة في تأكيد لرفضهم لأي دور تركي في الهجوم.

وتسارعت الحملة ضد المدينة، قاعدة عمليات الدولة الإسلامية في سوريا، مع مضي القوات العراقية قدما في جهودها لاستعادة الموصل، قاعدة التنظيم المتشدد في العراق. ويمكن أن يساعد تداخل الحملتين اللتين تدعمهما الولايات المتحدة إلى توجيه ضربة مزدوجة للدولة الإسلامية.

وذكر التلفزيون العراقي أن القوات الحكومية استعادت نصف الشطر الغربي تقريبا من الموصل. وكانت قد طردت المتشددين من الجزء الشرقي منها في يناير كانون الثاني بعد 100 يوم من القتال لاستعادة المدينة التي استولى عليها التنظيم المتشدد في 2014.

وتلقت الحملة التي تدعمها الولايات المتحدة لاستعادة المدينة دفعة مع وصول وحدة مدفعية تابعة لمشاة البحرية الأمريكية لتضاف بذلك إلى بضع مئات من القوات الأمريكية الخاصة المنتشرة بالفعل في سوريا لدعم العملية التي تلقى مساندة من غارات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقطعت قوات سوريا الديمقراطية، الشريك الأساسي للولايات المتحدة في سوريا، هذا الأسبوع الطريق من الرقة إلى معقل التنظيم في محافظة دير الزور وهو آخر طريق رئيسي للخروج من المدينة وأعلنت أنها ستصل إلى مشارف المدينة خلال بضعة أسابيع.

ويساور تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي القلق من الدور المؤثر لوحدات حماية الشعب الكردية في قوات سوريا الديمقراطية وتضغط على واشنطن كي تشارك في العملية.

ومما يسلط الضوء على عزم قوات سوريا الديمقراطية على المضي قدما قالت متحدثة اليوم إن القوات لديها ما يكفي من المقاتلين لاستعادة الرقة.

وقالت جيهان شيخ أحمد في بيان "عدد قواتنا الآن في تزايد وخاصة من أهالي المنطقة ولدينا القوة الكافية لتحرير الرقة بمساندة قوات التحالف."   يتبع