10 آذار مارس 2017 / 17:51 / منذ 5 أشهر

مقابلة-أطباء بلا حدود: مئات الآلاف من النيجيريين محاصرون بسبب الصراع

من ستيفاني نبيهاي

جنيف 10 مارس آذار (رويترز) - قالت منظمة أطباء بلا حدود إن مئات الآلاف من الأشخاص في شمال شرق نيجيريا ما زالوا محرومين من الوصول للمساعدات لأنهم باتوا محاصرين بين متشددي جماعة بوكو حرام وعمليات مكافحة المتشددين التي تركت العديد دون غذاء أو عمل.

وقال برونو جوكوم المدير العام لأطباء بلا حدود لدى عودته من المنطقة إن من يصلون إلى مراكز رعاية طبية يقولون إن أعمال العنف متواصلة ضد المدنيين من الجانبين في ولاية بورنو.

وأضاف قائلا "هناك مئات الآلاف من الناس الذين لا يمكن توصيل المساعدات الإنسانية لهم اليوم".

وتابع جوكوم "نرى أعدادا من المدنيين الذين بقوا لأكثر قليلا من عامين محاصرين بين هجمات عنيفة من بوكو حرام من ناحية ومن ناحية أخرى عمليات قوية جدا لمكافحة المتشددين من القوات المسلحة النيجيرية."

وتقول المنظمة إن نحو 800 ألف نازح أغلبهم من النساء والأطفال وكبار السن يعيشون قرب مايدوجوري عاصمة ولاية بورنو نحو ربعهم في مخيمات.

وأشار جوكوم إلى أن وصول المساعدات إلى ولاية بورنو تحسن إلى حد ما في الأشهر الستة الماضية بعد ورود تقارير عن أشخاص يموتون من سوء التغذية لكنه أضاف أن الموقف ما زال "شديد الخطورة".

وقال جوكوم "هناك مصابون من عمليات القصف سيحتاجون لمساعدة طويلة الأمد. لديك أشخاص فقدوا قدرتهم على الاعتماد على أنفسهم جسديا أو تعرضوا لإعاقة مستديمة وهناك أطفال فقدوا آباءهم."

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below