12 آذار مارس 2017 / 19:28 / بعد 9 أشهر

مقدمة 1-تشان يتوج عودة رائعة لليفربول ليواصل الضغط على ثلاثي المقدمة

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

12 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - واصل ليفربول الضغط لانهاء الموسم بين الاربعة الاوائل في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعدما سجل ايمري تشان هدفا حاسما في الشوط الثاني ليكمل عودة ناجحة في النتيجة 2-1 على بيرنلي على ملعب انفيلد اليوم الاحد.

وظهر فريق المدرب يورجن كلوب بعيدا عن مستواه مرة أخرى لكن بفوزه اليوم يكون قد حقق أول انتصارين متتاليين في الدوري هذا العام ليبقي الضغط على ثلاثي المقدمة.

ورغم انه لا يزال بعيدا عن أفضل مستوياته وهو ما يعكس عروضه المتذبذبة في 2017 أظهر الفريق شخصيته للعودة في النتيجة بعدما تأخر بهدف اشلي بارنز بعد سبع دقائق.

وكان بيرنلي الذي يملك أسوأ سجل في المباريات خارج الأرض في الدوري يأمل في تحقيق أول فوز خارج ملعبه هذا الموسم لكن جورجينيو فينالدم أدرك التعادل لليفربول قبل نهاية الشوط الأول من أول محاولة حقيقية لهم على المرمى.

وبدا ليفربول غير قادر على ايجاد الحلول قبل أن يهز الدولي الالماني تشان الشباك بعد مرور ساعة بتسديدة من 25 مترا في مرمى الحارس توم هيتون.

ورفع ليفربول رصيده الى 55 نقطة ليتأخر بنقطة واحدة عن توتنهام ومانشستر سيتي صاحبي المركز الثاني و11 نقطة عن تشيلسي المتصدر.

ولعب ثلاثي المقدمة مباراة واحدة أقل من ليفربول الذي يتقدم على ارسنال صاحب المركز الخامس بخمس نقاط لكنه لعب مباراتين أكثر من فريق المدرب ارسين فينجر.

* فوز قبيح

وقال كلوب لشبكة سكاي سبورتس “النتيجة كانت كبيرة لنا. هذا أول فوز قبيح للفريق. المباراة كانت حماسية وكان علينا الكفاح.

”من الواضح أننا بحاجة لتحسين بعض الأمور. لم نقدم أفضل أداء لكننا كافحنا. أحببت ذلك. هذا نوع من المباريات لم نفز به قبل الآن.“

وتبع ليفربول فوزه الرائع على ضيفه أرسنال بأداء متواضع في الشوط الأول وخيم الصمت على انفيلد خاصة عندما مد بارنز قدمه ليحرز هدفا بعد تمريرة من مات لوتون.

وأدرك ليفربول التعادل في الوقت المحتسب بدل الضائع من الشوط الأول من التسديدة الأولى على المرمى عندما سيطر فينالدم على كرة وصلته بعدما فشل دفاع بيرنلي في إبعاد تمريرة عرضية وسدد بهدوء داخل الشباك.

وأخرج كلوب صانع اللعب فيليبي كوتينيو قبل دقائق من تسجيل تشان هدف الفوز بتسديدة من خارج منطقة الجزاء.

وقال كلوب ”كانت لنا بعض اللحظات الرائعة... كان هدفا رائعا من ايمري تشان.“

لكن كان على ليفربول المرور بلحظات قلق قرب النهاية حيث كانت تخشى الجماهير من التعثر أمام فريق كان من المتوقع الفوز عليه بسهولة حيث أصبح ذلك أمرا شبه معتاد.

ولم يستسلم بيرنلي على الإطلاق حيث سعى للحصول على النقطة الثالثة فقط خارج ملعبه هذا الموسم وبدا المدرب شون دايك حزينا عندما أطاح لوتون بكرة فوق العارضة قرب النهاية. (اعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below