14 آذار مارس 2017 / 07:38 / بعد 9 أشهر

مقتل زعيم للأقلية الصوفية في بنجلادش وسط تصاعد الهجمات

داكا 14 مارس آذار (رويترز) - قالت الشرطة إن مسلحين مجهولين قتلوا زعيما للأقلية الصوفية وخادمه في شمال بنجلادش وسط تصاعد الهجمات على النشطاء الليبراليين والأقليات الطائفية والجماعات الدينية الأخرى في البلاد.

وأضافت أن المسلحين قتلوا فرهاد حسين تشودري (55 عاما) وخادمه المراهق حين أطلقوا النار عليهما ومزقوا جسديهما في منزل تشودري بمنطقة ديناجبور الشمالية التي تبعد 350 كيلومترا عن العاصمة داكا.

وقال قائد الشرطة المحلية أرجو محمد لرويترز ”لم نعرف منفذي الهجوم بعد.“ ولم يستبعد وجود صلة بالإسلاميين المتشددين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها لكن بنجلادش تعرضت لسلسلة هجمات عنيفة في السنوات الأخيرة كان أعنفها في أول يوليو تموز عندما اقتحم مسلحون مقهى وقتلوا 22 شخصا أغلبهم أجانب.

وأعلن تنظيما القاعدة والدولة الإسلامية المسؤولية عن سلسلة من عمليات القتل لكن حكومة بنجلادش ألقت باللوم على جماعات متشددة محلية. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below