17 آذار مارس 2017 / 09:38 / منذ 6 أشهر

مقدمة 4-مقتل 33 لاجئا صوماليا في ضربة جوية قبالة ساحل اليمن

(لتحديث عدد الضحايا وإضافة بيان من اللجنة الدولية للصليب الأحمر)

دبي 17 مارس آذار (رويترز) - قال خفر السواحل في منطقة الحديدة التي يسيطر عليها الحوثيون ووكالات دولية إن 33 لاجئا صوماليا قتلوا قبالة ساحل اليمن في وقت متأخر يوم الخميس عندما هاجمت طائرة هليكوبتر سفينتهم.

وأبلغ محمد العلي من خفر السواحل اليمني رويترز أن اللاجئين الذين يحملون وثائق رسمية من مفوضية الأمم المتحدة العليا للاجئين كانوا في طريقهم من اليمن إلى السودان عندما تعرضوا لهجوم من طائرة أباتشي قرب مضيق باب المندب.

وذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن عدد القتلى 33 وقالت إن 29 أصيبوا بجروح وإن ركابا آخرين ما زالوا مفقودين.

ولم يتضح على الفور هوية الجهة التي نفذت الهجوم.

وقال متحدث باسم الصليب الأحمر ”لا نعرف من نفذه لكن ناجين قالوا إنهم تعرضوا للهجوم من قارب آخر عند الساعة التاسعة مساء. الطاقم استخدم الأضواء والصياح للإشارة إلى أن هذا قارب مدني. ومع ذلك لم يكن لهذا أي تأثير وانضمت طائرة هليكوبتر إلى الهجوم.“

وأكدت شابيا مانتو المتحدثة باسم المفوضية في اليمن أن عددا من اللاجئين قتلوا.

وقالت لرويترز في اتصال هاتفي ”نشعر بالأسى لهذا الحادث ونما إلى علمنا أن اللاجئين كانوا مسافرين في سفينة قبالة ساحل الحديدة.“

وأضافت أن اللاجئين وطالبي اللجوء الذي يرحلون من اليمن يتجهون شمالا بسبب تدهور الأوضاع.

وقال إبراهيم علي زياد الذي كان يشغل السفينة إنه أمكن إنقاذ 80 لاجئا.

وفي جنيف قال المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة جويل ميلمان في إفادة صحفية إن عدد القتلى ربما يكون أكثر من 31.

وأضاف قائلا ”تلقينا للتو معلومات بهجوم لهليكوبتر على قارب كان يغادر اليمن ونعتقد أنه كان متجها إلى السودان ومملوءا بالصوماليين.“

وقال إن المعلومات تشير إلى أن 80 ناجيا نقلوا إلى مستشفيات في الحديدة. ويسيطر الحوثيون المدعومون من إيران على ميناء الحديدة المطل على البحر الأحمر.

وقال اللواء أحمد عسيري المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية إن قوات التحالف لم تنفذ أي عمليات في منطقة الحديدة يوم الخميس.

ومضيق باب المندب ممر استراتيجي عند مدخل البحر الأحمر وتمر عبره ناقلات نفط تحمل نحو أربعة ملايين برميل يوميا إلى أوروبا والولايات المتحدة وآسيا. (إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below