18 آذار مارس 2017 / 18:41 / منذ 7 أشهر

مقدمة شاملة 2-تشيلسي يتصدر دوري انجلترا بفارق 13 نقطة وفينجر يلمح للرحيل

لندن 18 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - واصل تشيلسي نتائجه الرائعة وابتعد بصدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بفارق 13 نقطة بعدما سجل جاري كاهيل هدفا متأخرا ليقود لفوز صعب 2-1 على ستوك سيتي اليوم السبت.

وتلقت آمال ارسنال في التأهل لدوري أبطال اوروبا في الموسم المقبل ضربة قوية بعد هزيمته 3-1 أمام وست بروميتش البيون بينما واصل ليستر سيتي حامل اللقب صحوته تحت قيادة المدرب جريج شكسبير وفاز 3-2 على وست هام يونايتد.

وحتى في غياب إيدن هازارد بسبب الإصابة خرج فريق المدرب انطونيو كونتي، الذي خسر مرة واحدة في 2017، منتصرا عندما هز كاهيل الشباك قبل ثلاث دقائق من النهاية ليعوض تسببه في ركلة جزاء في الشوط الأول.

وبدا تشيلسي في طريقه لفوز سهل عندما افتتح ويليان التسجيل في الدقيقة 13 من ركلة حرة رغم محاولة من لي جرانت حارس ستوك لإبعادها.

لكن ستوك أدرك التعادل من ركلة جزاء عبر جون والترز الذي تعرض للدفع من كاهيل قبل سبع دقائق على نهاية الشوط الأول.

وبعدما سجل كاهيل هدف الفوز لينتصر تشيلسي للمرة 19 في آخر 22 مباراة في الدوري ساءت الأمور بالنسبة لستوك بعد طرد فيل باردسلي لحصوله على إنذارين بعد خطأ ضد سيسك فابريجاس.

وقال كونتي لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”نحتاج لانتزاع 21 نقطة من اجل الفوز باللقب. كان انتصارنا اليوم رائعا ويمثل اشارة جيدة لكن من المهم مواصلة الطريق بنفس الالتزام ومعدلات العمل كفريق.“

في المقابل يرى البعض الآخر أن الصراع على اللقب قد انتهى بالفعل. وقال مارك هيوز مدرب ستوك ”اللقب بات لتشيلسي الآن ويمكنك أن تدرك هذا من خلال احتفالات لاعبيه. لقد منحناهم فرصة للاقتراب أكثر.“

ويملك تشيلسي 69 نقطة متقدما بفارق 13 نقطة عن توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني والذي يلعب غدا الأحد ضد ساوثامبتون.

ويتفوق توتنهام بفارق الأهداف عن مانشستر سيتي الذي يستضيف ليفربول صاحب المركز الرابع والذي يملك 55 نقطة غدا الأحد.

وفي اولى مباريات اليوم سجل المدافع كريج داوسون هدفين بضربتي رأس لوست بروميتش بواقع هدف في كل شوط وأضاف البديل هال روبسون-كانو هدفا بعد مشاركته مباشرة بينما جاء هدف أرسنال الوحيد بواسطة أليكسيس سانشيز.

وبقي ارسنال في المركز الخامس برصيد 50 نقطة من 27 مباراة بعد أن خسر للمرة الرابعة في اخر خمس مباريات في الدوري ويتأخر بخمس نقاط عن ليفربول الذي خاض 28 مباراة.

وعزز وست بروميتش موقعه بالمركز الثامن وأصبح رصيده 43 نقطة من 29 مباراة.

وزادت معاناة أرسنال بعدما خسر 10-2 في مجموع مباراتي دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونيخ الألماني بينما كان فينجر شاهدا اليوم على وضع لافتة في طائرة ومكتوب عليها ”لا لتجديد العقد. ارحل يا فينجر“.

* صحوة ليستر

وقدم ليستر اداء رائعا في الشوط الاول ومنح هدفان سجلهما رياض محرز وروبرت هوت الفريق التقدم 2-صفر قبل ان يجعل جيمي فاردي النتيجة 3-1 بعد ان سجل مانويل لانتسيني هدفا لاصحاب الارض من ركلة حرة رائعة.

وتراجع اداء ليستر عقب تسجيل اندريه ايو لهدف برأسه لصالح وست هام قبل ان يتصدى شمايكل حارس ليستر لتسديدتين قويتين مانعا اندي كارول من التسجيل بينما سدد ايو فوق العارضة رغم انه كان امام المرمى مباشرة.

ورفع رابع انتصار على التوالي يحققه الفريق تحت قيادة شكسبير في كافة المسابقات، منذ ان تولى المهمة خلفا للايطالي كلاوديو رانييري الشهر الماضي، رصيد ليستر إلى 30 نقطة من 28 مباراة في المركز 15 متقدما بفارق ست نقاط فوق منطقة الهبوط.

وقال شكسبير عقب مشاهدته لفريقه وهو يتماسك في نهاية مثيرة للقاء في ظل تألق حارس مرماه كاسبر شمايكل “كنا بحاجة لشيء من مباراة اليوم قبل بداية فترة التوقف الدولية.

“تصدى كاسبر لبعض التسديدات القوية...لكن لا يجب ان ينتابنا الغرور.

”هذا هو الانتصار الثالث لنا في الدوري الممتاز ولكننا لا زلنا نتسم بالواقعية.“

وسجل روميلو لوكاكو هدفين قرب النهاية ليقترب ايفرتون أكثر من صراع الدخول للمربع بعد الفوز 4-صفر على هال سيتي.

وهو الانتصار السادس على التوالي لايفرتون على أرضه بالدوري.

واجتاز ايفرتون منافسه مانشستر يونايتد، الذي سيلعب غدا الأحد ضد ميدلسبره، وأصبح في المركز السادس برصيد 50 نقطة ويتأخر بفارق الأهداف عن ارسنال.

وأحرز القائد تروي ديني هدفا عكسيا في مرمى فريقه واتفورد في الدقيقة 68 ليفوز كريستال بالاس 1-صفر.

وتقدم بالاس إلى المركز 16 بفارق أربع نقاط عن منطقة الهبوط بينما يأتي واتفورد في المركز 14 برصيد 31 نقطة.

وعادت مخاوف هبوط سوانزي سيتي للظهور مرة أخرى بعد هزيمته 2-صفر أمام مضيفه بورنموث.

وهز الفي ماوسون شباك فريقه سوانزي في الشوط الأول بالخطأ بعد تسديدة من بينيك افوبي اصطدمت بساقه لتغير مسارها. وسجل افوبي الهدف الثاني في الدقيقة 72.

وهي الهزيمة الثانية على التوالي لسوانزي الذي يحتل المركز 17 برصيد 27 نقطة متقدما بثلاث نقاط عن منطقة الخطر بينما تقدم بورنموث إلى المركز 11 برصيد 33 نقطة.

وتعرضت آمال سندرلاند في البقاء بدوري الأضواء لانتكاسة بعد تعادله بدون أهداف مع بيرنلي ليستمر في المركز الأخير برصيد 20 نقطة مبتعدا بفارق سبع نقاط عن منطقة الامان. ويحتل بيرنلي المركز 13.

وقال ديفيد مويز مدرب سندرلاند “للأسف لم نستطع الحصول على النقاط الثلاث. النقطة التي حصلنا علينا ليست كافية لكن علينا التفكير بإيجابية.

”تعادل اليوم جاء في مباراة كنت اعتقد أننا سنفوز بها لكن علينا الآن الفوز في مباراة كنا سنتعادل فيها.“ (إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below