20 آذار مارس 2017 / 04:54 / منذ 7 أشهر

نواب يسعون إلى إجابات بشأن ترامب وروسيا خلال جلسة استماع علنية نادرة

واشنطن 20 مارس آذار (رويترز) - يخرج مديرا مكتب التحقيقات الاتحادي ووكالة الأمن الوطني بالولايات المتحدة عن صمتهما العلني اليوم الاثنين بشأن تحقيقاتهما في العلاقات المحتملة بين روسيا وحملة الرئيس دونالد ترامب خلال جلسة استماع علنية نادرة للجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي. ودعا ديفين نونيس رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب وآدم شيف أكبر عضو ديمقراطي باللجنة جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي والأميرال مايك روجرز مدير وكالة الأمن الوطني إلى الإدلاء بشهادتيهما في إطار تحقيق اللجنة في مزاعم بأن روسيا تدخلت في الانتخابات الأمريكية.

وتحقق أيضا لجان أخرى بالكونجرس في هذا الأمر خلال اجتماعات مغلقة في الأغلب . ولكن وسط غضب بشأن ما إذا كانت موسكو حاولت التأثير على سباق الرئاسة لعام 2016 لصالح ترامب قال نواب إنهم سيعلنون أكبر قدر ممكن من تحقيقاتهم .

وتنفي روسيا محاولتها التأثير على الانتخابات.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below