حصري-مبعوث: كوريا الشمالية لا تخشى تحركا أمريكيا لتوسيع العقوبات

Tue Mar 21, 2017 9:27pm GMT
 

من ستيفاني نيبيهاي

جنيف 21 مارس آذار (رويترز) - أبلغ دبلوماسي كوري شمالي بارز رويترز اليوم الثلاثاء أن بلاده ليس لديها ما تخشاه من أي تحرك أمريكي لتوسيع عقوبات تهدف لعزلها عن النظام المالي العالمي وإنها ستواصل "تسريع" برامجها النووية والصاروخية.

وقال تشوي ميونج نام نائب السفير في بعثة كوريا الشمالية لدى المقر الأوروبي للأمم المتحدة في جنيف إن هذا يشمل تطوير "قدرة على إجهاض الضربة الأولى" ومنظومة للصواريخ الباليستية العابرة للقارات.

وذكرت رويترز نقلا عن مسؤول أمريكي كبير في واشنطن يوم الاثنين أن إدارة ترامب تدرس فرض عقوبات شاملة في إطار مراجعة موسعة لإجراءات للتصدي للتهديد النووي والصاروخي من كوريا الشمالية.

وأبلغ تشوي رويترز "أظن أن هذا ناتج عن زيارة وزير الخارجية (الأمريكي ريكس تيلرسون) إلى اليابان وكوريا الجنوبية والصين... نحن بالطبع لسنا خائفين من أي عمل من هذا القبيل."

"حتى حظر النظام الدولي للصفقات، النظام المالي العالمي، مثل هذا الشيء هو جزء من نظامهم لن يخيفنا أو يحدث أي تغيير."

ووصف العقوبات الحالية بأنها "بشعة وغير إنسانية"

وقال تشوي إن كوريا الشمالية تخضع لعقوبات منذ "نصف قرن" لكن الدولة الشيوعية تواصل البقاء من خلال التركيز على عقيدتها للاكتفاء الذاتي "جوتشي". وأضاف أن بلاده تريد إقامة منتدى لفحص "قانونية وشرعية نظام العقوبات."

وأدان التدريبات العسكرية السنوية المشتركة التي تجريها حاليا الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية في شبه الجزيرة الكورية وانتقد تعليقات أدلى بها تيلرسون أثناء محادثات مع حلفاء إقليميين الأسبوع الماضي.   يتبع