22 آذار مارس 2017 / 11:18 / بعد 8 أشهر

الجيش السوري يرسل تعزيزات مع تصعيد الهجوم على حماة

بيروت 22 مارس آذار (رويترز) - قال مصدر عسكري سوري لرويترز اليوم الأربعاء إن الجيش السوري يرسل تعزيزات لمواجهة هجوم كبير على محافظة حماة مع تصعيد المعارضين لهجومهم على المنطقة المهمة للرئيس بشار الأسد.

وبدأ الهجوم الذي يقوده متشددون إسلاميون أمس الثلاثاء وجاء بعد هجومين كبيرين على العاصمة دمشق مقر حكم الأسد في الأيام القليلة الماضية مما يظهر التهديد المستمر الذي يشكله المعارضون حتى بعد أن رجحت كفة الأسد عسكريا في الحرب.

وتشكل المناطق في محافظة حماة التي استهدفت في أحدث هجوم جزءا من المنطقة الغربية في سوريا التي أحكم فيها الأسد قبضة حكمة خلال الحرب المستمرة منذ ست سنوات مع مجموعات معارضة تسعى للإطاحة به.

وقال المصدر العسكري إن الجماعات المعارضة حشدت أعدادا كبيرة للهجوم الذي يستهدف بلدات منها صوران على مسافة نحو 20 كيلومترا شمالي مدينة حماة وخطاب على مسافة نحو عشر كيلومترات باتجاه الشمال الغربي.

وتابع المصدر العسكري أن المعارك مستمرة في المنطقتين وقال ”الآن يتم إرسال تعزيزات.“

وتقود الهجوم جبهة تحرير الشام وهي تحالف من فصائل إسلامية تهيمن عليه جماعة كانت من قبل الفرع الرسمي لتنظيم القاعدة في الحرب الأهلية السورية. ويشارك في الهجوم كذلك قوات تعمل تحت راية الجيش السوري الحر.

وقال أحد قادة قوات الجيش السوري الحر في حديث مع تلفزيون أورينت المؤيد للمعارضة السورية إن الهجوم الذي بدأ أمس الثلاثاء كان معدا له من قبل.

وقال القائد الذي عرف في المقابلة بأنه ملازم في جيش العزة ”المعركة الحمد لله معد لها منذ وقت طويل ومجهز لها كافة الإمكانيات حتى نخوض معركة طويلة الأمد.“

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below