23 آذار مارس 2017 / 13:14 / بعد 9 أشهر

وزير خارجية ألمانيا يؤكد ضرورة الإبقاء على قنوات الاتصال مع تركيا

أثينا 23 مارس آذار (رويترز) - قال وزير الخارجية الألماني اليوم الخميس إنه يجب الإبقاء على قنوات الاتصال بين الاتحاد الأوروبي وتركيا وذلك في تصعيد للجدل المثار بسبب تجمعات لساسة أتراك في أوروبا.

ودخلت تركيا في خلافات مع ألمانيا وهولندا بسبب مشاركة مسؤولين أتراك في حملة تسعى لحشد التأييد قبل استفتاء مقرر في 16 أبريل نيسان ربما يعزز سلطات الرئيس رجب طيب إردوغان.

وقال وزير الخارجية الألماني زجمار جابرييل للصحفيين أثناء زيارة رسمية إلى أثينا ”تركيا بالتأكيد ليست على طريق الانضمام (للاتحاد الأوروبي) لكن بأي حال لا يجب علينا إغلاق قنوات الاتصال رغم أن الأمور صعبة.“

واتهمت أنقرة حلفاءها الأوروبيين بإتباع ”أساليب نازية“ لمنعهم الوزراء الأتراك من التحدث في تجمعات بأوروبا بسبب مخاوف أمنية. وأدت التصريحات المتعلقة بالأمر لتدهور حاد في العلاقات مع الاتحاد الأوروبي الذي تسعى تركيا للانضمام إليه.

إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below