24 آذار مارس 2017 / 17:56 / منذ 6 أشهر

مقدمة 1-بوتين يستضيف المرشحة الرئاسية الفرنسية لوبان في الكرملين

(لإضافة ردود فعل من فرنسا)

من بولينا نيكولسكايا وكرستيان لوي

موسكو 24 مارس آذار (رويترز) - التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع مارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف في انتخابات الرئاسة الفرنسية في الكرملين اليوم الجمعة مانحا إياها مستوى من الاعتراف الدولي لم تتمكن من الحظوة به حتى الآن مع استمرار العد التنازلي للانتخابات.

وتظهر استطلاعات الرأي أن لوبان التي عبرت عن إعجابها بالزعيم الروسي ستتمكن من الفوز في الجولة الأولى من الانتخابات والوصول إلى جولة الإعادة الحاسمة في السابع من مايو أيار لكنها وفقا للاستطلاعات ستخسر في النهاية أمام مرشح الوسط إيمانويل ماكرون.

وتؤيد لوبان رفع العقوبات الاقتصادية التي فرضها الاتحاد الأوروبي على روسيا بسبب دورها في الصراع الأوكراني وهو موقف كررته اليوم الجمعة.

وقال بوتين للوبان خلال اجتماعهما ”نولي أهمية كبيرة لعلاقاتنا مع فرنسا لكن في ذات الوقت نحاول الحفاظ على علاقات متكافئة مع السلطات الحالية وممثلي المعارضة.“

وأضاف قائلا ”لا نريد أن نؤثر على سير الأحداث بأي حال لكننا نحتفظ بحق التحدث إلى ممثلي كل القوى السياسية في البلاد بالضبط كما يفعل شركاؤنا في أوروبا والولايات المتحدة.“

وقال إن لوبان تمثل مجموعة من القوى السياسية التي بدأت تكتسب زخما.

وفي فرنسا كان لقاء بوتين ولوبان الموضوع الرئيسي على الموقع الإلكتروني لصحيفة لو فيجارو الفرنسية المحافظة في حين قالت صحيفة لو موند إن بوتين ”بارك“ لوبان.

لكن بعض الناخبين الفرنسيين ربما يشعرون باستياء من ارتباط لوبان بزعيم ينظر إليه الكثيرون في الغرب على أنه سلطوي.

وفي مقابلة نشرت هذا الأسبوع في صحيفة ليبراسيون الفرنسية قال ماكرون إن لوبان لديها افتتان ”مسموم“ بروسيا.

وأضاف قائلا ”بالتأكيد يجب علينا أن نتحدث مع روسيا لضمان الاستقرار في الشرق الأوسط. لكن علينا ألا ننسى من هم وماذا يفعلون وطبيعة نظامهم الحاكم.“

واقترض حزب الجبهة الوطنية الذي تتزعمه لوبان تسعة ملايين يورو من بنك مقره موسكو في 2014 ويبحث عن مصادر جديدة للتمويل.

ونفت لوبان، في حديث إلى الصحفيين داخل فندق في موسكو بعد لقائها مع بوتين، أن تكون ناقشت أي مساعدات مالية لحزبها وهو ما يتسق مع نفي في وقت سابق من الكرملين.

وأضافت لوبان أن المناقشات ركزت على ما قالت إنها مصالح روسية وفرنسية مشتركة في محاربة ”إرهاب الإسلاميين“.

وقالت ”عالم جديد ظهر في هذه السنوات الماضية. إنه عالم فلاديمير بوتين.. عالم دونالد ترامب في الولايات المتحدة.. عالم السيد (ناريندرا) مودي في الهند وأعتقد أنني على الأرجح الشخصية التي تتقاسم مع تلك الأمم العظيمة رؤية للتعاون وليس رؤية للخضوع.“

وسئلت عن أول قرار لها بشأن روسيا إذا انتخبت رئيسة لفرنسا فقالت إنه سيكون التفكير في رفع العقوبات بشرط أن ترفع موسكو القيود التي تفرضها على واردات بعض الأغذية الأوروبية.

وأضافت قائلة ”عارضت على الدوام العقوبات التي أعتبرها مجحفة جدا وغير بناءة.“

وذكرت وكالات أنباء روسية أن لوبان تزور موسكو تلبية لدعوة من ليونيد سلاتسكي رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب.

وكان رئيس البرلمان الروسي قال للصحفيين إن لوبان ألغت عددا من الفعاليات في البرلمان حتى تذهب إلى الكرملين لحضور معرض للفن القوطي الفرنسي.

وبعدها بقليل بث التلفزيون الرسمي الروسي لقطات للوبان وهي جالسة مع بوتين في الكرملين.

وقال مساعد للوبان شارك في الاجتماع لرويترز ”شعرنا أنهما تفاهما وكانا على نفس الموجة“ مشيرا إلى أن بوتين تمنى لها التوفيق في الانتخابات. (إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below