إيطاليا تعتقل ثلاثة مؤيدين للدولة الإسلامية للاشتباه بتخطيطهم لهجوم في البندقية

Thu Mar 30, 2017 1:08pm GMT
 

روما 30 مارس آذار (رويترز) - اعتقلت الشرطة الإيطالية اليوم الخميس ثلاثة كوسوفيين متعاطفين مع تنظيم الدولة الإسلامية للاشتباه بإدارتهم خلية للمتشددين ناقشت تفجير جسر ريالتو التاريخي في مدينة البندقية.

وقالت الشرطة إنها اعتقلت أيضا قاصرا من كوسوفو حتى لا يعرقل سير التحقيقات. ويحمل جميعهم أوراقا قانونية تسمح لهم بالإقامة في إيطاليا.

وقال أديلكي دالبوليتو رئيس الادعاء في البندقية خلال مؤتمر صحفي نشر على الإنترنت إن ما يصل إلى ثلاثة كوسوفيين آخرين يجري التحقيق معهم لعلاقتهم بالمعتقلين.

وقال رئيس الادعاء إن الشرطة تراقب المجموعة منذ العام الماضي وإنها تنصتت على هواتفهم وزرعت أجهزة تنصت داخل شققهم وتتبعت اتصالاتهم عبر الإنترنت وإن ما جرى اكتشافه كان "مزعجا ومقلقا."

وأضاف أن الجماعة أظهرت دعما غير مشروط للدولة الإسلامية.

وقال رئيس الادعاء إن المعتقلين احتفلوا بعد هجوم لندن الذي وقع يوم 22 مارس آذار مضيفا أن أحدهم علق قائلا "بالنظر إلى العدد الكبير للملحدين في البندقية يمكننا أن نصل إلى الجنة بمجرد وضع قنبلة على جسر ريالتو."

وأوضح أن كل المعتقلين كانوا يعيشون في قلب البندقية التاريخي.

وشكر لويجي بروجنارو رئيس بلدية البندقية في بيان الشرطة "لتفكيكها خلية خطرة ونشطة للمتشددين في قلب المدينة."

وقالت الشرطة إنها نفذت عشر مداهمات في البندقية الليلة الماضية وواحدة في بلدة ميستريه المجاورة وواحدة في تريفيسو.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)