31 آذار مارس 2017 / 17:59 / منذ 7 أشهر

مقابلة-مسؤول دولي: الاعتماد على الأطباء فقط لا يكفي لمكافحة الأمراض المعدية

بوجوتا 31 مارس آذار (مؤسسة تومسون رويترز) - قال مسؤول دولي إن الدول الفقيرة تحتاج إلى المزيد من الموارد والتدريب على الأرض لمحاربة الأمراض المعدية التي تنتشر بوسائل جديدة وإلى مناطق جديدة لأسباب عدة منها التغير المناخي.

وقال الخبير بالأمم المتحدة والطبيب الذي تدرب في بريطانيا ديفيد نابارو إن الأمراض المعدية مثل الكوليرا والإيبولا ستكون مدمرة ما لم يتم رصدها والسيطرة عليها سريعا.

وأضاف لمؤسسة تومسون رويترز في مقابلة بمدينة بوجوتا عاصمة كولومبيا ”لن تستطيع إنجاز ذلك بالياقات البيضاء وبالمراقبة من الخارج.“

وقال نابارو الذي ينافس على منصب الرئيس المقبل لمنظمة الصحة العالمية ”أول شيء في كل هذا العمل المرتبط بمواجهة التفشي هو التأكد من قدرة البلدان على التعامل مع المشكلات مبكرا.“

وأضاف نابارو وهو مستشار خاص للأمين العام للأمم المتحدة إن التغير المناخي يتسبب في موجات طقس متطرفة ومنها الحرارة الشديدة والأمطار الغزيرة وما لهما من تأثير في ظهور الأمراض وانتشارها.

وقال إنه ينبغي أيضا الانتباه إلى ظهور الكوليرا في هايتي وفي الصومال وجنوب السودان وزامبيا.

وتقول منظمة الصحة إن الكوليرا انتشرت حاليا في ثلثي مناطق الصومال البالغ عددها 18 منطقة وتسببت في وفاة 300 شخص منذ يناير كانون الثاني.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below