مقدمة 1-محتجون يقتحمون مبنى الكونجرس في باراجواي بعد موافقة مجلس الشيوخ على تعديل دستوري

Sat Apr 1, 2017 2:48am GMT
 

(لإضافة بيان من الرئيس)

أسونسيون أول أبريل نيسان (رويترز) - اقتحم محتجون مبنى الكونجرس في باراجواي وأشعلوا النار فيه يوم الجمعة بعد أن وافق مجلس الشيوخ بشكل سري على تعديل دستوري من شأنه السماح للرئيس أوراسيو كارتيس بالترشح لإعادة انتخابه وهو تغيير يتطلب أيضا موافقة مجلس النواب.

ويحظر دستور البلاد إعادة الانتخاب منذ إجازته في 1992 بعد سقوط نظام دكتاتوري وحشي عام 1989 .

وقال السناتور ديزيري ماسي من الحزب الديمقراطي التقدمي المعارض "وقع انقلاب. سنقاوم وسندعو الشعب إلى المقاومة معنا."

وأظهرت مشاهد في التلفزيون محتجين يحطمون نوافذ الكونجرس ويشتبكون مع الشرطة ويحرقون إطارات سيارات وينزعون أجزاء من السياج المحيط بمبنى الكونجرس .وردت الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي.

وقالت وسائل إعلام محلية إن عدة ساسة وصحفيين أصيبوا وقال وزير الداخلية تاديو روخاس إن أفراد شرطة كثيرين أصيبوا.

ودعا كارتيس إلى الهدوء ورفض العنف في بيان نٌشر على تويتر.

وقال إن"العنف لن يقهر أو يهزم الديمقراطية ويمكنكم أن تثقوا في أن هذه الحكومة ستواصل بذل أقصى جهدها للحفاظ على النظام في الجمهورية."

ولم يُعرف عدد الضحايا. وكان عدة أشخاص موجودين داخل مبنى الكونجرس مع انتشار الحريق .   يتبع