1 نيسان أبريل 2017 / 11:45 / بعد 5 أشهر

اتهام شركة لحوم برازيلية بانتهاك قوانين حماية غابات الأمازون

برازيليا أول أبريل نيسان (رويترز) - قالت وكالة حماية البيئة في البرازيل إن شركة (جيه.بي.إس) أكبر شركة في العالم لتجهيز وتعبئة اللحوم كانت تشتري على مدى سنوات وعن علم الماشية التي كانت تربى على أراض تم إزالة الغابات منها بشكل غير مشروع لتغض البصر عن القوانين التي تهدف إلى حماية غابات الأمازون.

يأتي الاتهام في الوقت الذي ترزح فيه الشركة وشركات أخرى لتعبئة اللحوم في البرازيل أكبر مصدر للحوم في العالم تحت وطأة فضيحة فساد.

وتقول الشرطة إن الشركات قدمت رشا لمفتشي صحة ليغضوا البصر عن الظروف غير الصحية ويمتنعوا عن عمليات التفتيش. ونفت الشركة ارتكاب أي مخالفة وسعت لطمأنة المستهلكين بأن منتجاتها تلبي معايير الجودة.

وفي وقت سابق هذا الشهر أمرت وكالة حماية البيئة بوقف العمل في مصنعي تعبئة تابعين للشركة و13 مصنعا في ولاية بارا الجنوبية الغربية لشراء ماشية تربت على أراض أزيلت منها الغابات. وفرضت غرامة على الشركة قدرها 7.7 مليون دولار أمريكي.

ونفت الشركة شراء ماشية من مزارعين في أراض وضعتها الوكالة في القائمة السوداء ونالت حكما من محكمة أتاح لمصانعها مواصلة شراء الماشية الأمر الذي دفع الوكالة للطعن عليه. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below