2 نيسان أبريل 2017 / 12:45 / بعد 8 أشهر

مقتل قيادي في فرع تنظيم الدولة الإسلامية بسيناء

القاهرة 2 أبريل نيسان (رويترز) - قال الجيش المصري اليوم الأحد إن قياديا في فرع تنظيم الدولة الإسلامية بسيناء قتل في غارة جوية الشهر الماضي.

وقال في بيان نشر بصفحة المتحدث العسكري على فيسبوك ”بمتابعة نتائج القذف الجوى عن يوم 18 / 3 / 2017 الذى أسفر عن مقتل 18 فردا تكفيريا شديدي الخطورة وإصابة آخرين، وبالتحرى من الأجهزة الأمنية المعنية تبين مقتل المدعو سالم سلمي الحمادين الشهير بأبي أنس الأنصارى.“

والقتيل أحد مؤسسي جماعة (أنصار بيت المقدس) التي أعلنت في نوفمبر تشرين الثاني 2014 البيعة للدولة الإسلامية وغيرت اسمها إلى (ولاية سيناء).

وقال البيان العسكري المصري إن الأنصاري كان مسؤولا عن ”تسليح وتدريب العناصر التكفيرية“ وإنه توفي ”متأثرا بجراحه نتيجة القذف الجوى المشار إليه.“

وقال تنظيم الدولة الإسلامية في نشرته الأسبوعية يوم الخميس إن الحمادين قتل بشظايا صاروخ أطلقته طائرة حربية مصرية سقط بالقرب منه.

تغطية صحفية عمر فهمي -إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below