في الأمم المتحدة.. فرنسا تدعو أمريكا للالتزام بحل الأزمة في سوريا

Wed Apr 5, 2017 5:03pm GMT
 

من ميشيل نيكولز

الأمم المتحدة 5 أبريل نيسان (رويترز) - دعت فرنسا اليوم الأربعاء روسيا إلى ممارسة مزيد من الضغط على الحكومة السورية لإنهاء الحرب المستمرة منذ ستة أعوام في البلاد وذلك بعد هجوم بالغاز السام أسفر عن مقتل العشرات كما دعت الولايات المتحدة للالتزام الجاد بالتوصل إلى حل للصراع.

وألقت الدول الغربية باللوم على القوات الحكومية السورية في الهجوم الذي وقع بمدينة خان شيخون في منطقة خاضعة لسيطرة المعارضة بشمال سوريا قصفتها طائرات سلاح الجو السوري.

وتم إطلاع مجلس الأمن الدولي على تفاصيل الهجوم اليوم.

وقال مندوب فرنسا بالأمم المتحدة فرانسوا ديلاتر للصحفيين قبل جلسة مجلس الأمن "نتحدث عن جرائم حرب."

وأضاف "ندعو روسيا لممارسة ضغط أقوى على النظام... حقيقة نحتاج أيضا من أمريكا التزاما جديا بحل في سوريا وأن تلقي بثقلها كاملا وراءه."

ووجه مندوب بريطانيا بالأمم المتحدة ماثيو رايكروفت سؤالا لروسيا أمام المجلس قائلا "ما هي خطتكم؟ ما هي خطتكم لوقف هذه الهجمات المروعة الحمقاء؟ كانت لدينا خطة وكان لدينا الدعم وأنتم رفضتموه لحماية الأسد."

وفي فبراير شباط استخدمت روسيا مدعومة بالصين حق النقض (الفيتو) للمرة السابعة لحماية الحكومة السورية من اتخاذ إجراء ضدها في المجلس فحالت دون مسعى القوى الغربية لفرض عقوبات بشأن اتهامات بهجمات بأسلحة كيماوية.

وقال رايكروفت إن استخدام الفيتو بعث برسالة تشجيع للأسد وإن هجوم الثلاثاء هو "العاقبة".   يتبع