الجيش يتدخل بعد تسبب العواصف العاتية في حالة فوضى في نيوزيلندا

Sat Jul 22, 2017 4:04am GMT
 

22 يوليو تموز (رويترز) - أعلنت أكبر مدن الجزيرة الجنوبية بنيوزيلندا حالة الطوارئ وسط عاصفة عاتية أدت بالفعل إلى إخلاء مئات المنازل عبر نيوزيلندا بالإضافة إلى قطع طرق رئيسية وتم استدعاء قوات الجيش للمساعدة في توفير خدمات الطوارئ.

وعبأت قوات الدفاع النيوزيلندية قوات إضافية خلال الليل ليصل مجمل ما تم إرساله عشرات الشاحنات و134 فردا لتوفير خدمات الطوارئ والمساعدة في إنقاذ الأشخاص الذين حاصرتهم مياه الفيضانات .

وأعلنت كريستشيرش حالة الطوارئ بعد أن فاضت مياه نهر هيثكوت عن ضفافه وأغرقت المناطق الواقعة بجنوب المدينة صباح اليوم السبت لتصبح رابع منطقة تفعل ذلك بعد الطقس السيء الذي اجتاح الجزيرة الجنوبية من نيوزيلندا خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية مما أدى إلى فيضانات عارمة. وذكرت تقارير لوسائل الإعلام المحلية إنه طُلب من نحو 1500 شخص في قرى تقع إلى الشمال مغادرة منازلهم بعد ارتفاع منسوب المياه خلال الليل في حين تم إخلاء أكثر من 100 منزل خارج دنيدن ثاني أكبر مدن الجزيرة الجنوبية.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)