July 22, 2017 / 1:24 PM / a year ago

تلفزيون-احتجاج لنشطاء السلام الأخضر قرب منصة نفطية في النرويج

القصة

احتج نشطاء في مجال البيئة أمس الجمعة (21 يوليو تموز) بالقرب من منصة حفر بحرية تعاقدت معها شركة شتات أويل النرويجية للتنقيب عن النفط والغاز في منطقة القطب الشمالي المتجمد.

ومن على متن سفينة (جرينبيس اركتيك صن شاين) أطلق 11 ناشطا من حركة السلام الأخضر قوارب مطاطية تحمل لافتات اعتراضا على وجود الحفار على بعد 275 كيلومترا شمالي الساحل النرويجي في بحر البرانس في المحيط المتجمد الشمالي.

ويشارك في الاحتجاج نحو 29 نشطا من 19 دولة مختلفة من بينها الفلبين وجنوب أفريقيا ونيوزيلندا وبلغاريا واسبانيا وفنلندا والسويد.

وتريد النرويج فتح المناطق الشمالية أمام التنقيب عن النفط لتعويض تناقص الإنتاج من الجنوب. وإنتاج النفط والغاز أكبر قطاع في النرويج ويمثل نحو 20 في المئة من الاقتصاد. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below