26 تموز يوليو 2017 / 23:03 / منذ 4 أشهر

مقدمة 1-بيانان: مقتل 4 مسلحين في اشتباك مع الشرطة بمصر وإحباط هجوم انتحاري

(لإضافة بيان عسكري عن إحباط هجوم انتحاري في شمال مصر)

القاهرة 26 يوليو تموز (رويترز) - قال بيانان اليوم الأربعاء إن الشرطة المصرية قتلت أربعة مسلحين في اشتباك بمحافظة الجيزة المجاورة للقاهرة وإن قوات الجيش أحبطت هجوما انتحاريا على وحدة عسكرية في شمال البلاد.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن من بين المسلحين الأربعة الذين قتلوا في مدينة السادس من أكتوبر اثنين اشتركا في هجوم شنه ثلاثة مسلحين في 14 يوليو تموز على سيارة شرطة قرب منطقة سقارة السياحية في البدرشين بالجيزة وقتلوا فيه خمسة من رجال الشرطة واستولوا على أسلحتهم.

ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن هجوم البدرشين.

وقال بيان الداخلية إن المسلحين القتلى ينتمون إلى ”إحدى البؤر التكفيرية التي ينتهج عناصرها أسلوب العنف بمنطقة جنوب الجيزة“.

وأضاف أن القتيلين الآخرين ”شاركا في رصد تحركات القوة الأمنية“ بالبدرشين.

وتابع أن الشرطة حاولت إلقاء القبض على الأربعة لكنهم بادروا ”بإطلاق النيران على القوات مما اضطرها لمبادلتهم التعامل“.

ولم يحدد البيان وقت وقوع الاشتباك.

وقال إن الشرطة عثرت معهم على أربع بنادق آلية من بينها اثنتان من الأسلحة التي استولى عليها منفذو هجوم البدرشين. وأضاف أن قوات الشرطة عثرت أيضا على ”كميات من المواد المستخدمة في تصنيع العبوات المتفجرة“.

وتواجه مصر تحديا أمنيا يمثله متشددون موالون لتنظيم الدولة الإسلامية في محافظة شمال سيناء ومتشددون آخرون ركزوا هجماتهم على محافظات في الوادي والدلتا.

ويأتي إعلان مقتل أربعة مسلحين اليوم بعد أن قالت وزارة الداخلية يوم الأحد إن ثمانية من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين المحظورة قتلوا في اشتباك مع الشرطة في صحراء محافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة.

وقالت إن القتلى الثمانية أعضاء أيضا في جماعة مسلحة تسمى نفسها حركة سواعد مصر (حسم) التي تقول الحكومة إنها الذراع المسلحة للجماعة. وتنفي جماعة الإخوان المسلمين انخراطها في العنف. ولم تنسب حسم نفسها للإخوان في أي وقت.

كما أعلنت وزارة الداخلية يوم الجمعة أن متشددين ينتميان لحسم قتلا في اشتباك مع الشرطة في محافظة الفيوم.

وقال المتحدث العسكري في بيان اليوم الأربعاء ”نجحت عناصر القوات المسلحة فجر اليوم في إحباط محاولة إرهابية لاستهداف إحدى الوحدات العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية“.

وأضاف ”قامت سيارة دفع رباعي مفخخة ومحملة بأكثر من 1.5 طن من المواد شديدة الانفجار بمحاولة اقتحام إحدى الوحدات وقامت عناصر التأمين والحراسة بالتعامل الفوري مع السيارة... مما أدى إلى تصفية سائقها الذي كان يرتدي حزاما ناسفا“.

وأصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا اليوم الأربعاء بإنشاء مجلس قومي برئاسته لمواجهة الإرهاب والتطرف يتمتع بسلطة واسعة لوضع سياسات تهدف إلى ”حشد الطاقات المؤسسية والمجتمعية للحد من مسببات الإرهاب ومعالجة آثاره“.

ويضم المجلس رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء وشيخ الأزهر وبابا الأقباط الأرثوذكس وعددا من الوزراء بينهم وزيرا الدفاع والداخلية بالإضافة إلى رئيس المخابرات العامة وشخصيات عامة. (تغطية صحفية للنشرة العربية هيثم أحمد ومحمد عبد اللاه - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below