2 آب أغسطس 2017 / 20:23 / بعد 5 أشهر

شركات السيارات في ألمانيا تتوصل لاتفاق لخفض التلوث وتفادي الحظر

برلين 2 أغسطس آب (رويترز) - اتفق ساسة ألمان ومديرو شركات مصنعة للسيارات اليوم الأربعاء على إصلاح برامج المحركات في 5.3 مليون سيارة تعمل بالديزل لخفض التلوث في محاولة لإصلاح سمعة الصناعة التي شوهت مؤخرا.

لكن خبراء في مجال البيئة يقولون إن الخطة غير كافية وتأتي بعد فوات الأوان ولا سيما بعد عامين تقريبا من إقرار فولكسفاجن بالغش في اختبارات انبعاثات الديزل في الولايات المتحدة. وتعهد الخبراء بالمضي قدما في إجراءات قانونية تهدف إلى حظر المركبات الملوثة للبيئة.

وتعرضت حكومة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لضغوط متزايدة لعدم بذلها جهودا كافية لشن حملة على التلوث الناجم عن السيارات ولصلاتها القوية بشركات صناعة السيارات.

وأصبحت القضية موضوعا محوريا في حملات الدعاية قبل الانتخابات العامة المقررة الشهر المقبل الأمر الذي دفع الحكومة لاستدعاء مديري شركات السيارات في محاولة لتفادي تحركات في بعض المدن لفرض حظر على المركبات التي تعمل بالديزل.

وقال وزير العدل هيكو ماس إن الاتفاق هو مجرد خطوة أولى وحذر من أنه لا يمكن استبعاد الحظر وحث شركات السيارات على التركيز على المستهلكين.

وقال لصحيفة بيلد اليومية في عددها الذي يصدر غدا الخميس ”المتطلبات القانونية لهواء نظيف لا تزال سارية“.

ويخشى وزراء من إغضاب مالكي 15 مليون سيارة تعمل بالديزل والإضرار بصناعة هي أكبر قطاع للتصدير في البلاد وتوفر نحو 800 ألف وظيفة.

ولم يصل الساسة إلى حد المطالبة بتعديلات ميكانيكية مكلفة على أنظمة المحرك والعادم وقالوا إنهم اتفقوا في الوقت الراهن على تحديث برامج نحو 5.3 مليون سيارة. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below