6 آب أغسطس 2017 / 15:42 / بعد 4 أشهر

تلفزيون-الجزائري الشاب خالد يُحيي حفلا نابضا بالحياة في مهرجانات صور بلبنان

الموضوع 7069

المدة 4.07 دقيقة

صور في لبنان

تصوير 5 أغسطس آب 2017

الصوت طبيعي مع لغة عربية وموسيقى

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

بموسيقى الراي ذات الإيقاع النابض وصوته القوي الحماسي أشعل الجزائري الشاب خالد أركان الملعب الروماني في صور بجنوب لبنان ليقدم واحدة من السهرات التي ستبقى خالدة في الأذهان بمهرجانات صور الدولية.

وأطل الشاب خالد على الجمهور من خلف الأعمدة الرخامية مساء السبت (5 أغسطس آب) متألقا بصحبة موسيقى صاخبة وأضواء باهرة وأذهل الحضور الذين جاءوا من أنحاء لبنان والخارج.

وعلى مدى ساعتين متواصلتين قدم الشاب خالد (57 عاما) أغنيات لاقت شهرة عالمية على غرار (عيشة) و(وهران) و(عبد القادر) و(الشابة) و(سيه لا في) و(دي دي) إضافة لباقة من أغانيه الحديثة والقديمة المستوحاة من التراث الجزائري وموسيقى الراي.

وتفاعل الجمهور مع أغنية (أنا العربي) التي يعدد فيها كل الدول العربية.

وقال الشاب خالد لتلفزيون رويترز ”لبنان هي اللي اختارتني، والله العظيم، نحن كفنانين يعني يكون الواحد محبوب عالمياً ومحبوب من كل الناس..يعني الدعوة الحمد لله الدعوة يعني للمدام وكل شيء يعني... رسالتي رسالة حب ورسالة تجمع ورسالتي الأغنية بتاعتي، رسالة فرح“.

ومثل كثير من الموسيقيين غادر الشاب خالد الجزائر إلى فرنسا وأصبح نجما عالميا مع النجاح الكبير الذي حققته أغنيات له مثل (دي دي) و (عيشة) في تسعينيات القرن الماضي.

و(دي دي) و (عيشة) لا تزالا بين الأغنيات المفضلة لدى جمهور الشاب خالد على الرغم من مرور أكثر من عشرين عاما على صدورهما.

وأضاف الشاب خالد ”من (دي دي) و(عبد القادر) و(عيشة) و(سي لا في) كان افتراق بتعرفي ليش؟ لأن يعني كل عام وبركته. يعني كل سنة وجيل جديد يعني لازم تتطور ولازم يعني يكون كما نقول في بعض الأحيان المزيكة (الموسيقى) محتاجة تفتيش“.

والشاب خالد هو أشهر من جلب موسيقى الراي من شمال أفريقيا للساحة العالمية ويشعر جمهوره بسعادة غامرة لمجرد رؤيته على المسرح يغني.

وعبر الجمهور اللبناني، الذي تفاعل بشدة مع الشاب خالد، عن سعادته الغامرة بالحفل الذي نُظم في إطار مهرجانات صور الدولية.

قالت فتاة من الجمهور تدعى لين سموري (15 عاما) ”هو صح كبير بالعمر بس إنه عنده أغاني خرجنا، خرج عُمر الشباب، يعني بتخلينا بتوصل إحساسه دوغري (مباشرة) لنا. إنه بتحسي إنه أنت عن جد حتى لو رغم العمر وحتى لو قد ما كان عمره إنه بعده بيخلينا نعيش اللحظة مش مثل إنه يأس وهيك. وفيه عنده أغاني كثير فيها حيوية واليوم كان كثير مشتعل وعن جد كانت الحفلة كثير حلوة“.

وأضافت فتاة أخرى من الجمهور أيضا تدعى سحر حلاق (25 عاما) ”أول شيء نحنا يعني كثير مبسوطين إنه الشاب خالد إيجه (جاء) على صور. والشاب خالد يعني من الفنانين يا اللي عن جد بيعرفوا كيف يرفهون عن الناس. أغانيه كثير بتحسي هيك إنها بتجلب فرحة وسعادة للعالم (الناس)“.

وانطلقت مهرجانات صور الدولية هذا العام في يوليو تموز تحت شعار (صور بين الذاكرة والحلم). ونُظمت تلك المهرجانات أول مرة في عام 1996.

وعلى الرغم من المخاوف الأمنية في لبنان يقول منظمو مهرجانات صور إنها سوف تستمر.

ويسدل الستار مساء يوم الأحد (6 أغسطس آب) على مهرجانات صور بليلة الشعر العربي التي يشارك فيها المصري عمر بطيشة والسوداني محمد عبد الباري والعراقي عارف السعدي واللبناني باسم عباس وحسن المطروشي من سلطة عمان.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد فرج)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below