8 آب أغسطس 2017 / 21:52 / بعد شهر واحد

مقدمة 2-ريال مدريد يتفوق على يونايتد ليفوز بكأس السوبر الاوروبية

* ريال يهزم يونايتد 2-1 ليرفع كأس السوبر الاوروبية

* كاسيميرو وايسكو يسجلان للفريق الاسباني

* يونايتد يرد عن طريق لوكاكو لكن يفشل في ادراك التعادل (لإضافة مقتبسات)

من ريتشارد مارتن

8 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - فاز ريال مدريد 2-1 على مانشستر يونايتد ليرفع كأس السوبر الاوروبية لكرة القدم للمرة الرابعة اليوم الثلاثاء ويصبح أول فريق يحتفظ باللقب منذ ميلانو في 1990.

وسجل لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو الهدف الأول بقدمه اليسرى في منتصف الشوط الأول وعزز ايسكو لاعب وسط منتخب اسبانيا تقدم ريال بعد لمحة مهارية رائعة في الدقيقة 52 بالاستاد الوطني في سكوبيا في مقدونيا.

وأحرز روميلو لوكاكو مهاجم يونايتد الذي يبلغ سعره 75 مليون جنيه استرليني (97.40 مليون دولار) هدفه الرسمي الأول مع ناديه الجديد ليقلص الفارق في الدقيقة 62 بعد متابعة لكرة مرتدة من الحارس كيلور نافاس في المباراة السنوية بين بطلي دوري أبطال اوروبا والدوري الاوروبي.

وأدى الهدف إلى فترة قصيرة من الضغط من جانب فريق المدرب جوزيه مورينيو وكان بوسعه ادراك التعادل عندما انطلق ماركوس راشفورد منفردا بالحارس نافاس الذي تصدى لمحاولته ليضمن لريال لقبه الخامس تحت قيادة زين الدين زيدان.

وقال سيرجيو راموس قائد ريال ”كنا متفوقين طيلة المباراة ومن المهم أننا بدأنا الموسم بالفوز بلقب ضد فريق فعل كل شيء من أجل الفوز“.

وأضاف ”قرب النهاية أتيحت لهم فرص أكثر وحاولوا اللعب بشكل مباشر عن طريق لاعبين أقوياء بدنيا لكننا حافظنا على هدوئنا في اللحظات الصعبة واحتفظنا بالكرة. بعيدا عن اللحظات الأخيرة فإننا قدمنا مباراة رائعة“.

وقال مورينيو ”كنا نواجه فريقا مليئا بلاعبين رائعين لكن النتيجة ظلت قريبة حتى قرب النهاية. جعلناهم يقاتلون لكننا نمتلك أسبابا للشعور بالتفاؤل والفخر“.

* لاعبين أفضل

وتأكد اعتراف مدرب يونايتد قبل المباراة بأن ريال يمتلك لاعبين أفضل كثيرا من فريقه بعدما هيمن بطل دوري الأبطال تماما على اللعب وكاد أن يتقدم مبكرا لكن محاولة جاريث بيل حادت قليلا عن المرمى.

وبعد ذلك سدد لاعب الوسط المدافع كاسيميرو في العارضة بضربة رأس قبل أن يقابل تمريرة داني كاربخال العرضية الدقيقة في الشباك ليضيف هذا الهدف إلى هدفه في نهائي دوري الأبطال أمام يوفنتوس.

ونادرا ما هاجم يونايتد بطل الدوري الاوروبي مرمى نافاس في الشوط الأول وأهدر أغلى لاعب في تاريخه بول بوجبا فرصته الوحيدة بتسديدة تصدى لها الدفاع بسهولة عندما كان هنريخ مخيتاريان غير المراقب يصرخ ليمرر له الكرة.

وواصل ريال السيطرة في الشوط الثاني وواجه يونايتد صعوبات في الضغط على منافسه في أجواء حارة ورطبة دفعت الفريقين لإيقاف اللعب من أجل شرب الماء في كل شوط.

وحرم تصد جيد من ديفيد دي خيا حارس يونايتد توني كروس من التسجيل بعد لحظات من استئناف اللعب وأبلى المدافع كريس سمولينج بلاء حسنا في التصدي لمحاولة مارسيلو التي كانت في طريقها إلى الشباك.

لكن ريال لم يتراجع واستحق المتألق ايسكو مضاعفة النتيجة بتسديدة موجهة جيدا في شباك دي خيا زميله في منتخب اسبانيا بعدما انطلق داخل منطقة الجزاء وتبادل الكرة مع الويلزي بيل الذي سدد بعدها في العارضة.

وتراجعت سيطرة ريال قرب النهاية مع سعي يونايتد للعودة للمباراة لكن لم يكن هناك الكثير من الشكوك حول أحقية العملاق الاسباني في الفوز عندما رفع راموس الكأس في سماء سكوبيا. (اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below