November 6, 2017 / 5:28 PM / in a year

تلفزيون-احتجاجات ضد مصارعة الثيران في بيرو

القصة

خرج مئات المتظاهرين في مسيرة في ليما عاصمة بيرو أمس الأحد (5 نوفمبر تشرين الثاني) داعين إلى وضع نهاية لمصارعة الثيران مع بدء أهم مناسبة لمصارعة الثيران في البلاد.

وطلى بعض المتظاهرين وجوههم بلون الدم، وساروا عبر العاصمة نحو حلبة للمصارعة لدعوة الحكومة لإلغاء ممارسة مصارعة الثيران. ويقولون إن هذه الممارسة الدموية تسبب معاناة مفرطة للحيوانات التي يظل المصارعون يقاتلونها حتى الموت.

وتصاعد التوتر بين بعض المحتجين وشرطة مكافحة الشغب وسط اتهامات باستخدام السلطات وسائل قوية ضد متظاهرين حاولوا الاقتراب من حلبة مصارعة داخلها متفرجون.

وأدخل الإسبان مصارعة الثيران إلى بيرو عام 1558.

وبيرو واحدة من ثمانية بلدان لا تزال مصارعة الثيران فيها قانونية. وهناك أجزاء من إسبانيا مثل قطالونيا حظرت بالفعل هذه الممارسة، وفي البرتغال لا يُقتل الثور في النهاية.

إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below