July 22, 2018 / 4:12 PM / in 3 months

مقدمة 2-هاميلتون يستعيد صدارة فورمولا 1 بفوز "معجزة" في المانيا

* فيراري يخرج من السباق اثناء تصدره

* بوتاس يحتل المركز الثاني ورايكونن الثالث (لاضافة قرار المشرفين بشأن هاميلتون وتفاصيل ومقتبسات)

من الان بولدوين

هوكنهايم (المانيا) 22 يوليو تموز (خدمة رويترز الرياضية العربية) - انطلق لويس هاميلتون من المركز 14 ليفوز ”بمعجزة“ بسباق جائزة المانيا الكبرى مع مرسيدس اليوم الأحد ويستعيد صدارة بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات من سيباستيان فيتل سائق فيراري الذي تعرض لحادث وخرج من السباق.

وكان فيتل، الذي يتأخر الآن بفارق 17 نقطة عن السائق البريطاني بعدما كان في الصدارة بفارق ثماني نقاط، في الصدارة من مركز أول المنطلقين إلى أن تسببت الأمطار في فوضى في اللفات الأخيرة حيث فقد السائق الالماني السيطرة على السيارة ليصطدم بالحواجز أمام جماهير بلاده.

وأنهى هاميلتون حامل اللقب والذي عادل الرقم القياسي بالفوز بسباق المانيا للمرة الرابعة السباق متقدما على زميله الفنلندي فالتيري بوتاس وكيمي رايكونن سائق فيراري.

وقال هاميلتون الذي استدعاه مراقبو السباق عقب نهايته بسبب انتهاك لقواعد منطقة الصيانة قبل ان يتم تأنيبه فقط ليحتفظ بفوزه ”لم أخض سباقا مثل هذا.

”بعد سنوات من السباقات لا تعلم متى ستحظى بسباق أفضل من أفضل سباقاتك على الإطلاق. لكن سباق اليوم كان من بينهم“.

وهذا هو الفوز 66 في مسيرة هاميلتون في فورمولا 1 ورقم 80 لمرسيدس. وبعد دقائق من نهاية السباق هطلت الأمطار بغزارة وسط رعد وبرق كان يمكن أن يتسبب في إيقاف أي سباق.

وقال بيت بونينجتون مهندس سباقات هاميلتون لسائقه عبر دائرة الاتصال بعدما تحولت البداية السيئة إلى أحد أفضل انتفاضات السائق البريطاني في مسيرته الهائلة ”المعجزات تحدث يا صديقي“.

وبدا هاميلتون الذي ألقى بنفسه إلى أحضان أعضاء فريق مرسيدس بالإضافة إلى عناقه الحار من ديتر تسيتشه رئيس مرسيدس-بنز مذهولا مثل الجميع.

وقال ”شعرت بان الأمطار هطلت لتمسح كل الحالة السلبية. هذا يوم مجيد. لا يمكن أن يكون أفضل من ذلك“.

*كابوس فيراري

وبعد خسارته أمام فيتل في بلاده في جائزة بريطانيا الكبرى قبل أسبوع عندما انطلق من مركز أول المنطلقين وعاد إلى المركز الأخير قبل أن ينهي السباق في المركز الثاني، نجح هاميلتون في قلب الأمور رأسا على عقب.

وقال في إشارة محتملة إلى رسالة نشرها على حسابه في انستجرام بعد مشكلة سيارته في التجارب التأهيلية أمس السبت ”الحب يتغلب على كل شيء“.

وأضاف بطل العالم أربع مرات الذى تلا صلاة طويلة قبل بداية السباق ”الأمر صعب للغاية من هذا المركز وغير وارد على الإطلاق لكني أؤمن دائما.

”حققت حلمي اليوم“.

وبالنسبة لفيتل كان الأمر كابوسا بعدما شاهد الفرصة في زيادة الفارق تتفلت من بين يديه ويملك الآن 171 نقطة مقابل 188 لهاميلتون.

وضرب فيتل بكفيه المقود في غضب بعدما اصطدمت سيارته بحائط الإطارات في اللفة 52 وهو ما أدى لنزول سيارة الأمان.

وقال السائق الالماني ”الأمر كان بين يدي. خطأ صغير وخيبة أمل كبيرة.

”إنها واحدة من تلك اللحظات (السيئة). كان خطأ مني لذا اعتذر للفريق فقد قام بكل شيء صحيح“.

وحافظ هاميلتون الذي تقدم للمركز الخامس بعد 14 لفة على إطاراته اللينة لمدة 42 لفة لكنه خضع لوقفة صيانة قبل هطول الأمطار ليعود بإطارات فائقة الليونة.

لكن كان لزاما على هاميلتون ان يدافع في مواجهة هجوم بوتاس مع سير السيارتين جنبا الى جنب عندما نزلت سيارة الامان قبل ان يتلقيا أوامر بالحفاظ على مركزيهما.

وهذه هي المرة الخامسة بالنسبة للسائق الفنلندي الذي ينهي في المركز الثاني خلال 11 سباقا.

وأصدر فريق فيراري اوامره لسائقيه في وقت سابق حيث ابلغ رايكونن بافساح المجال لفيتل للمرورة عندما وجد السائق الالماني نفسه خلف زميله الفنلندي عقب وقفتي الصيانة.

واحتل ماكس فرستابن سائق رد بول المركز الرابع وخلفه نيكو هولكنبرج سائق رينو.

وجاء رومان جرومان في المركز السادس مع هاس أمام ثنائي فورس انديا المكسيكي سيرجيو بيريز والفرنسي استيبان اوكون.

ووضع السويدي ماركوس اريكسون فريقه ساوبر في النقاط باحتلاله المركز التاسع أمام النيوزيلندي بريندون هارتلي سائق تورو روسو. (اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below