July 31, 2018 / 3:58 PM / 4 months ago

تلفزيون-فتى مصري يحول العلب المعدنية للمياه الغازية إلى لعب

القصة

أحمد إبراهيم، فتى مصري كان لا يجد الكثير من اللعب التي يُفرغ فيها طاقته في طفولته المبكرة، لكنه بالموهبة والقدرة على الابتكار والوعي تمكن من صنع مئات اللعب لنفسه من العلب المعدنية لمشروبات المياه الغازية.

وبعد أن بدأ الفتى (13 عاما) بصنع نموذج مصغر لطائرة قبل أربع سنوات أصبح يتباهى الآن بمجموعة اللعب التي صنعها والتي يقدر عددها بنحو 1200 قطعة.

وباستخدام علب المياه الغازية وغراء ومقص فقط يصمم إبراهيم سيارات تتحرك وألعابا مختلفة وحتى دمى.

ويعتزم الفتى أن ينشئ أول متحف لفنون علب المياه الغازية (الكانز) في العالم العربي.

وقال أحمد إبراهيم لتلفزيون رويترز ”يعني يبقى أول معرض في الوطن العربي، إن أنا أصغر واحد أصلا بأعمل حاجات في الكانز (علب المياه الغازية) يعني. مش أنا بس اللي بأعمل حاجات بالكانز، فيه ناس بتعملها في البرازيل، في الأماكن دي. بس تفرج على فكرتي أنا وفكرتهم هم. هم فكرتهم حاجة وأنا فكرتي حاجة تانية خالص. هم بيعملوا الحاجة وبيبيعوها، بيعملوها ماكيتات وبيبيعوها إنما أنا بأعمل حاجة لي أنا. وحتى لو عملت معرض حيبقى معرض أول شاب عربي في الوطن العربي كله وأصغر شاب في نفس الوقت“.

ويقضي إبراهيم وقتا طويلا في تعزيز مهارته الخاصة بصنع اللعب.

ويندهش كثيرون بما يفعله إبراهيم الذي يرى أن إعادة تدوير المعدن الضار بالبيئة سبب حيوي ليواصل ما يقوم به.

وأضاف إبراهيم ”لما بييجي حد (شخص ما) يبص على الحاجة ما بيصدقش ان دي علب كانز. فيه اللي بيفتكروا إن أنا بأشتريها. يعني بيبصوا للحاجة ويقولوا أنت سنك صغير علي الحاجات اللي أنت بتقول عليها دي“.

وتشجع والدة أحمد ابنها على مواصلة صنع اللعب.

وقالت أم أحمد لتلفزيون رويترز ”هو تصنيعه للعب اللي هو بيلعب بها أولا دي علمته نوع من أنواع الإرشاد، يعني إحنا بدل ما نروح نشتري لعب من مخلفات إحنا بنرميها وبترجع تتصنع وبترجع لنا تاني. لأ هو مخه اشتغل وبقي يعمل ألعاب ليه ولأخته. هو عامل إكس أو وعامل دومينو وعامل عربيات وعامل حاجات. وده خلي تفكيره يشتغل وكمان هو بيساعدني في حاجات، في تصليح حاجات في البيت“.

وعلى الرغم من أن حلم الفتى قد يكون كبيرا، أكبر من سنه بكثير في الوقت الحالي، فإنه يهتم بالتفاصيل الصغيرة في اللعب التي يصنعها.

ودقة عمله لهذه اللعب المعقدة تجعل من الصعب تصديق أن مجموعته المتنوعة من اللعب مصنوعة من علب المياه الغازية (الكانز).

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمد فرج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below