August 2, 2018 / 5:02 PM / in 4 months

تلفزيون-الحوثيون يوقفون مؤقتا الهجمات في البحر الأحمر ويطالبون بوقف "العدوان"

القصة

قالت جماعة الحوثي اليمنية إنها ستوقف الهجمات من جانب واحد في البحر الأحمر لأسبوعين من أجل دعم جهود السلام.

وقال محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا للحوثيين لتلفزيون رويترز ”دعوتنا لإيقاف العدوان هو من منطلق أننا ندعو إليه منذ اليوم الأول. ليست هذه هي الدعوة الأولى. ولكن أردنا اليوم ان تكون هذه المبادرة تعزيزا لجهود المبعوث الدولي إلى اليمن وأيضا استجابة لدعوة الشخصيات العربية التي دعت لأن تكون هذه المناسبة، مناسبة الأشهر الحُرم هي دعوة لإيقاف سفك الدماء اليمنية“.

وجاءت الدعوة بعد أيام من تعليق السعودية صادرات النفط عبر مضيق باب المندب في أعقاب هجوم على ناقلتي نفط الأسبوع الماضي.

وأضاف محمد علي الحوثي ”نأمل أن تكون هناك استجابة كبيرة ونأمل لأن يكون هناك ضغط خصوصا مع جلسة مجلس الأمن الدولي التي ستكون يوم غد (الخميس 2 أغسطس آب)، وأن يشعر المجتمع الدولي وأن يشعر مجلس الأمن الدولي بمعاناة الشعب اليمني جراء العدوان، جراء الحصار، جراء ارتكاب المجازر اليومية التي هي خارجة حتى عن القانون“.

وقالت وزارة الدفاع التي يسيطر عليها الحوثيون في بيان في وقت لاحق إن الحركة ستوقف العمليات البحرية لأسبوعين بدءا من منتصف الليل (الساعة 2000 بتوقيت جرينتش) يوم أول أغسطس آب.

ونقل البيان الذي نشرته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يسيطر عليها الحوثيون عن مسؤول بوزارة الدفاع ترحيبه ”بأي مبادرة تدعو إلى حقن الدماء ووقف العدوان على اليمن“.

وقال محمد علي الحوثي ”نحن نقول لهم إذا رأينا الجدية ورأى الشعب اليمني أن هناك جدية لوقف العدوان، لوقف المجاعة، لوقف أسوأ أزمة إنسانية في البلد، فانه كلما تقدموا خطوة سنتقدم أخرى“.

وأضاف ”المجتمع اليمني بإذن الله تعالى سيدشن حملة تترافق مع جلسة مجلس الامن الدولي سواء من هذه الليلة (ليل الأربعاء أول أغسطس آب) أو من ليلة الغد (ليل الخميس 2 أغسطس آب) بعنوان أوقفوا قصف اليمنيين، الشعب اليمني يُقصف بدون حق، ويحاصر بدون حق، وتُنتهك كل القوانين ضد أبناء الشعب اليمن من قبل دول غازية، دول معتدية، دول لا تراعي لهذا الشعب أي حق ولا تراعي سيادة الشعب اليمني“.

وكانت السعودية قالت إنها تعلق شحنات النفط عبر مضيق باب المندب بعد أن هاجم الحوثيون ناقلتي نفط سعوديتين إلى أن يصبح المجرى المائي آمنا. ولحقت أضرار بسيطة بإحدى الناقلتين.

ويقول محللون إن الرياض تحاول تشجيع حلفائها الغربيين على التعامل بجدية أكبر مع الخطر الذي يشكله الحوثيون وتعزيز الدعم لها في حربها باليمن حيث لم تتمخض آلاف الضربات الجوية وعملية برية محدودة إلا عن نتائج متواضعة في الوقت الذي أدت فيه إلى تفاقم أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

ولم يرد متحدث باسم التحالف بعد على طلب من رويترز للتعقيب.

ويقوم مبعوث الأمم المتحدة لليمن مارتن جريفيث بزيارات مكوكية بين الأطراف المتحاربة لتفادي هجوم من التحالف على مدينة الحديدة تخشى الأمم المتحدة أن يفجر مجاعة.

وميناء الحديدة هو الميناء الرئيسي في البلد الفقير الذي يعتقد أن 8.4 مليون من سكانه على شفا مجاعة.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير محمود رضا مراد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below