August 3, 2018 / 7:24 AM / in 15 days

إدارة الهجرة الأمريكية تنفي إضراب مهاجرين عن الطعام في تكساس

3 أغسطس آب (رويترز) - قالت جماعة معنية بحقوق المهاجرين واللاجئين إن مجموعة من الآباء المهاجرين المحتجزين في ولاية تكساس الأمريكية والذين التأم شملهم مع أبنائهم في الآونة الأخيرة بدأوا إضرابا عن الطعام للمطالبة بإطلاق سراحهم.

غير أن إدارة الهجرة والجمارك الأمريكية قالت إنه لم يحدث أي إضراب بين نزلاء مركز كارنس كاونتي.

وقالت الإدارة في بيان أمس الخميس ”في الثاني من أغسطس قامت مجموعة صغيرة من الآباء وأبنائهم (أقل من 50 فردا إجمالا) باعتصام قصير وعبروا عن قلقهم من وضعهم“.

ونقل مركز اللاجئين والمهاجرين للتعليم والخدمات القانونية عن المهاجرين قولهم إنهم محتجزون في المركز دون أي إشعار من السلطات بشأن وضعهم.

وقالت جنيفر فالكون المتحدثة باسم الجماعة في مؤتمر صحفي بالهاتف أمس إن الآباء قاموا باعتصام وإن الأبناء يرفضون المشاركة في الأنشطة الدراسية في حين بدأ بعض الآباء إضرابا عن الطعام.

وأضافت ”الآباء مضربون عن الطعام ويرفضون الالتزام بأي توجيهات من حراس إدارة الهجرة والجمارك ومجموعة جي.إي.أو“ وهي مجموعة خاصة متعاقدة على إدارة المركز.

وقالت إن الإضراب بدأ يوم الأربعاء.

وفي وقت لاحق سألتها رويترز الرد على بيان إدارة الهجرة والجمارك فقالت ”بالقطع هناك إضراب“. وأضافت أن الجماعة لديها تسجيلات مسجلة لآباء يقولون إنهم مضربون عن الطعام.

ويتخذ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب موقفا متشددا إزاء الهجرة.

وتم فصل نحو 2500 طفل عن آبائهم وأمهاتهم في إطار سياسة أطلق عليها سياسة ”اللا تساهل“ إزاء الهجرة غير المشروعة بدأت في أوائل مايو أيار.

وقالت الحكومة الأمريكية الأسبوع الماضي إنها أعادت أكثر من نصف هؤلاء الأطفال لآبائهم.

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير أشرف صديق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below