August 13, 2018 / 2:06 PM / a month ago

تلفزيون-مسؤول: سوريا تضخ المزيد من الكهرباء في شبكتها

الصوت طبيعي مع لغة عربية وجزء صامت

المصدر تلفزيون رويترز ووحدة الإعلام التابعة لحزب الله ولقطات من وزارة الكهرباء السورية

القصة

قال مسؤول في وزارة الكهرباء السورية إن سوريا أصبحت تلتجئ بشكل أقل إلى قطع الكهرباء بعد زيادة إنتاجها مع وجود المزيد من الخطط لإعادة البنية التحتية للكهرباء إلى سابق عهدها وتوسيعها.

وقال بسام درويش، مدير التخطيط في وزارة الكهرباء في سوريا، إن الإنتاج بدأ في الزيادة اعتبارا من عام 2016، مضيفاً أن هناك مشاريع بقيمة ”عدة مليارات من الدولارات مع إيران وروسيا“.

وظلت إمدادات الكهرباء محدودة للغاية وغير منتظمة في أنحاء مختلفة من البلاد على مدار سبع سنوات من الحرب.

لكن الانتصارات العديدة للرئيس بشار الأسد واستعادة الأراضي تمهد الطريق أمام وزارة الكهرباء لإصلاح المحطات وخطوط الكهرباء.

وقال درويش ”بلشت تتجه باتجاه التحسن بالسنوات الأخيرة بدءا من عام ٢٠١٦ بلشنا نلحظ زادت كمية الكهرباء المنتجة وانخفضت ساعات التقنين إلى الحد الأدنى وارتفعت جاهزية محطات التوليد“.

وأضاف أن هناك ”مشاريع بكلف عالية تبلغ عدة مليارات من الدولارات مع الجانب الإيراني ومع الجانب الروسي تتضمن إنشاء محطة توليد في المنطقة الساحلية في اللاذقية باستطاعة ٥٤٠ ميجاوات“.

ومضى قائلا ”من ضمن هذه المشاريع إعادة تأهيل مجموعات توليد في محطة توليد حلب المجموعة الأولى والخامسة مع الجانب الإيراني المجموعة الثانية والثالثة والرابعة مع الجانب الروسي، توسيع محطة توليد بانياس وتوسيع محطة توليد محردة مشاريع كتير كبيرة وواعدة وضعتها وزارة الكهرباء بخطتها للمرحلة القادمة“.

واستعادت قوات الحكومة السورية، بمساعدة من القوات الجوية الروسية وميليشيات مدعومة من إيران، السيطرة الكاملة على حلب في أواخر عام 2016، وطردت المعارضين المسلحين الذين كانوا يسيطرون على الأحياء الشرقية في المدينة.

وكان محمد الصالح، المدير العام لشركة كهرباء حلب المملوكة للدولة، قال في وقت سابق من هذا العام إن كل قدرات توليد الكهرباء في المدينة قبل الحرب -والتي كانت تبلغ ألف ميجاوات- قد دمرت في الصراع الذي بدأ عام 2011.

كما شرعت الحكومة السورية في إعادة استخدام حقل نفط ”التيم“ لتزويد دير الزور في الشرق بالكهرباء.

ومن شأن تحسين إمدادات الكهرباء أن يساعد الأسد على استعادة النمو الاقتصادي في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة.

وبعد سبع سنوات من الحرب التي أودت بحياة مئات الآلاف، أصبح الأسد يسيطر الآن على معظم سوريا بمساعدة حلفائه.

إعداد أيمن سعد مسلم للنشرة العربية - تحرير أحمد السيد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below