August 17, 2018 / 8:46 AM / 4 months ago

الأمطار تجلب مزيدا من المعاناة في ولاية كيرالا الهندية والقتلى 164

بنجالورو/مومباي 17 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الجمعة إن أسوأ موجة سيول تشهدها ولاية كيرالا الهندية منذ قرن أسفرت عن مقتل 164 شخصا وأجبرت أكثر من 200 ألف آخرين على النزوح إلى مخيمات إغاثة بينما من المتوقع تفاقم الوضع المأساوي مع استمرار ارتفاع منسوب المياه نتيجة الأمطار الغزيرة.

ومن المقرر أن يزور رئيس الوزراء ناريندرا مودي الولاية الواقعة في جنوب غرب البلاد اليوم حيث قال رئيس وزرائها إنه يأمل أن يكثف الجيش جهود الإنقاذ التي شملت بالفعل استخدام عشرات من طائرات الهليكوبتر ومئات القوارب.

وقال رئيس وزراء الولاية بيناراي فيجايان خلال مؤتمر صحفي ”تحدثت مع وزير الدفاع صباح اليوم وطلبت المزيد من طائرات الهليكوبتر“. وأضاف أنه يعتزم إرسال 11 هليكوبتر إضافية إلى المناطق الأكثر تضررا.

وقال ”في بعض المناطق النقل جوا هو الخيار الوحيد...الآلاف ما زالوا تحت الحصار ”.

بدأت موجة السيول قبل تسعة أيام وقال فيجايان إن 164 شخصا لقوا حتفهم، بعضهم نتيجة انهيارات أرضية، بينما اضطر نحو 223 ألف شخص إلى اللجوء إلى 1568 ألف مخيم إغاثة.

وكيرالا مقصد سياحي مهم للسائحين المحليين والأجانب.

وأغرقت السيول المطار في كوتشي، العاصمة التجارية للولاية، وأوقف العمل به حتى يوم 26 أغسطس آب وجرى تحويل الرحلات إلى مطارين آخرين في الولاية.

وقال مكتب رئيس الوزراء إن الأمطار الغزيرة هطلت في بعض الأنحاء اليوم الجمعة ومن المتوقع هطول المزيد في مطلع الأسبوع.

وقال مودي على تويتر إنه سيسافر إلى كيرالا ”لتقييم الوضع المأساوي“.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below