September 9, 2018 / 2:28 PM / 13 days ago

تلفزيون-فرق عربية وأوروبية تبهر عشاق موسيقى الميتال في بيروت

القصة

استمتع عشاق موسيقى الميتال بلمحة من موسيقاهم المفضلة خلال موسم مهرجانات الصيف في لبنان مع افتتاح مهرجان بيروت لموسيقى الميتال عام 2018 يوم الجمعة (7 سبتمبر أيلول).

ورقص عشرات الحاضرين على الأنغام العالية لنحو 14 فرقة من ألمانيا وبولندا وسوريا والإمارات ولبنان خلال المهرجان الذي استمر يومين.

‭‭‭‭‬‬والمهرجان هو الثاني من نوعه في لبنان، ويقول المنظمون إن كثيرا من الأمور تغيرت خلال العام الماضي في إشارة إلى القبول من قبل مجتمع كان ينظر في السابق إلى عشاق موسيقى الميتال نظرة سلبية.

وقال إليا مصور وهو منظم الحفل ”نحن من شجع الفن (بالإنجليزية) وهيدا النوع من الموسيقى هو كله فني (بالإنجليزية)، فكبرنا بالمشهد بها السنة. وقررنا نعمل مهرجان موسيقى الميتال في بيروت (بالإنجليزية)، هو أكبر حدث منعمله من سنة لهلأ، ولهلأ تقريبا، كل العالم (الناس) عام تحكي عنا، نزلنا على راديو، على التلفزيون (بالإنجليزية) على مواقع التواصل الاجتماعي (بالإنجليزية)، نزلنا على الطريق، العالم منهبلة، ومنبهرة، إنه كيف هيك، هيدا النوع من الموسيقى الكان مضطهد لكتير سنين. هيديك السنة كنا عم نحكي إنه خايفين نعمله، هيدي السنة بقلك إنه نحنا أكتر عالم مبسوطين إنه الدولة هلق عم بتساعدنا عطونا كل الأوراق اللازم ناخذها“.

وشهد المهرجان مشاركة فرق عالمية من بينها ”ديكابيتيتد“ من بولندا والتي قدمت عروضا لأول مرة في لبنان و“دستركشن“ من ألمانيا.

وفي رسالة حب وتقدير لدمشق من بيروت، أبهرت الفرقة السورية ”ميسلون“ عشاق موسيقى الميتال بأداء جميل. وقال عازف الجيتار جاك شكر إنهم قدموا عرضهم ضد مآسي الحرب في بلادهم.

واضاف جاك شكر ”بالطبع (بالإنجليزية)، نحنا بلشنا أول تقديم لإلنا كان بالـ ٢٠١٥، الفجر المنسي (بالإنجليزية)، ضلينا ولهلق (للآن)، وصراحة لقيت إنه إذا بدك توقف ما رح تستفاد شي، ما كان لازم تبلش من الأصل“.

ويعتزم المنظمون تنظيم المزيد من الحفلات الموسيقية لإتاحة الفرصة للفرق الموسيقية المحلية لتلبية الإقبال المتزايد على هذا النوع الموسيقي في لبنان.

وقال أحد الحاضرين في الحفل، ويدعى علي ”يعني آخر سنتين صار المشهد بطل كتير مسموع في، بس هلق نأمل (بالإنجليزية) بيمشي الحال، لدي شعور إيجابي بشأنه (بالإنجليزية)“.

وقالت حاضرة للحفل، تدعى آلاء عبد الساتر ”صراحة كتير بحب تعملو هيك حفلات (بالإنجليزية) لأن دايما كل العالم أخدين نظرة غلط عن موسيقى الميتال بلبنان، فهيدا الحفل بيفرجي إنه في كتير عالم (ناس) ممكن تحب هيدا النوع، يعني مش الكل متل بعضن.. في أنواع موسيقى مش ضروري نضلنا ع البوب أو عالعربي كمان في ناس بحبوا الميتال. بحق لنا يعملولنا حفلات (بالانجليزية) كمان هون“.

إعداد أيمن سعد مسلم للنشرة العربية - تحرير محمد عبد اللاه

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below