September 14, 2018 / 10:49 AM / in 3 months

تلفزيون-قتيل و12 مصابا في سلسلة انفجارات غاز هزت ضواحي بوسطن

المصدر (إن.بي.سي)

القيود غير متاح في أمريكا و(سي.إن.إن) وغير متاح للاستخدام الرقمي

القصة

قال مسؤولون إن عشرات الانفجارات الناتجة على ما يبدو عن كسر في خط أنابيب للغاز الطبيعي هزت ثلاث مناطق سكنية قرب بوسطن مما أسفر عن مقتل شخص واحد على الأقل وإصابة 12، وصدرت أوامر للمئات بمغادرة منازلهم.

وتسببت الانفجارات في انهيار عشرات المنازل ومبان أخرى أو اشتعال النار بها أمس الخميس (13 سبتمبر أيلول). وشاركت فرق إطفاء من نحو 50 إدارة في محاولات إخماد الحرائق بينما هرعت أطقم المرافق لإغلاق الغاز والكهرباء في المنطقة لمنع اندلاع مزيد من الحرائق.

وجابت سيارات الشرطة الشوارع لتنبيه المواطنين بضرورة مغادرة المنازل على الفور.

وقال مايكل مانسفيلد مدير إدارة الإطفاء في آندوفر خلال مؤتمر صحفي إن المحققين يعتقدون أن ”الضغط الزائد في خط غاز رئيسي“ يتبع شركة كولومبيا جاس أدى لسلسلة الانفجارات والحرائق.

وكانت الشركة التابعة لشركة نيسورس العملاقة قد أعلنت في وقت سابق أمس الخميس أنها ستجري صيانة لخطوط الغاز في أحياء بأنحاء الولاية تشمل المنطقة التي وقعت بها الانفجارات.

لكن لم يتضح بعد إن كانت تجري أي أعمال في تلك المناطق في ذلك الوقت.

وقالت إدارة سلامة خطوط الأنابيب والمواد الخطرة بوزارة النقل الأمريكية إنها تنشر فريقا لدعم جهود الطوارئ بالولاية.

وقال مستشفى لورانس العام على صفحته على موقع فيسبوك إنه عالج 13 شخصا بإصابات تتنوع بين اختناق بسبب استنشاق دخان وفزع بسبب الانفجارات. ونُقل مصاب في حالة حرجة إلى مستشفى ماساتشوستس العام في بوسطن، ثم قال مسؤولون لرويترز إنه توفي بعد ذلك.

وقالت شرطة ولاية ماساتشوستس إنها تلقت بلاغات بحدوث 70 حريقا أو انفجارا أو انبعاث رائحة غاز.

إعداد مروة سلام وأيمن سعد مسلم للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below